قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول:اعلن منظمو قافلة انسانية من اجل سوريا الاثنين انهم سيحاولون دخول البلاد مجددا في 15 اذار/مارس المصادف الذكرى الاولى لانطلاق الاحتجاجات الشعبية ضد نظام دمشق بعد فشل محاولة اولى في الاسبوع الفائت.
وقال المتحدث باسم المبادرة مؤيد سكاف لوكالة انباء الاناضول quot;ستجتمع قافلة الحرية مجددا في غازي عنتاب (جنوب شرق تركيا) في 15 اذار/مارس، لان هذا الموعد تاريخ انطلاق الثورة السورية ضد نظام (الرئيس السوري بشار) الاسدquot;.

وتابع سكاف quot;سنتخذ اجراءات للحد من الثغرات في التنظيم وسنعمل ببرنامج وتنسيق افضلquot;.
واعترضت الشرطة التركية الخميس الفائت حوالى 200 ناشط سوري في quot;قافلة الحريةquot; على بعد حوالى 15 كلم من نقطة كيليس اونجوبينار الحدودية بسبب رفض السلطات السورية ان تسمح لها بدخول الاراضي السورية.

والغيت قافلة اخرى كان مخططا ان تدخل سوريا من الاردن بسبب عدم منح السلطات الاردنية ترخيصا لها.
واعرب المجلس الوطني السوري الذي يشمل اغلبية تيارات المعارضة السورية عن دعمه quot;قوافل الحريةquot;.

وتشهد سوريا منذ 15 اذار/مارس 2011 حركة احتجاج ضد النظام تتعرض لقمع دموي اسفر مذاك عن مقتل اكثر من 5000 شخص بحسب الامم المتحدة.