قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لا يزال كلام وزير الدفاع فايز غصن، بشأن تسلل عناصر من القاعدة، إلى سوريا عبر عرسال، يلقى ردود فعل متناقضة، فبينما ترى الأكثرية ضرورة التحقيق أكثر بالأمر، ترى المعارضة أن هذا الكلام جاء لتغطية فشل النظام السوريnbsp;وبأنها ستتحرك برلمانيًا لمساءلة وزير الدفاع.


وزير الدفاع اللبناني فايز غصن

بيروت: يضع النائب عمّار الحوري ( تيار المستقبل) في حديثه لايلاف كلام وزير الدفاع فايز غصن بشأن تسلل عناصر من القاعدة الى سوريا عبر عرسال، يضعه في إطار سياسي لمحاولة خدمة النظام السوري في مأزقه الموجود، والدليل على ذلك حين حصلت انفجارات دمشق وجّه النظام السوري الاتهامات بعد دقائق لتنظيم القاعدة مستندًا إلى تصريح وزير الدفاع اللبناني، وبالتالي واضح أن هذا التقرير هو بهدف سياسي، ويستند إلى ما قاله رئيس الجمهورية لجهة نفيه هذا الكلام وما قاله وزير الداخلية في هذا الاتجاه.

ويرى حوري ان غصن لم يقدم أدلّة دامغة عن الموضوع، لأن لا وجود لأدلة، وكلّ المؤشرات الموضوعية تقول إن هذا الكلام لا أساس له من الصحة، والغرض الاساسي في الاعلان عن هذا الموضوع محاولة لإعطاء ذريعة للنظام السوري، ولكن هذه الذريعة تأخذ الأمور الى مكان آخر لا نعلم إذا كان وزير الدفاع اللبناني يدرك المخاطر التي تترتب عن هكذا كلام، مخاطر على السلم الاهلي وعلى الاستقرار بشكل عام.

اما هل يضع هذا الموضوع لبنان في مواجهة امنية؟ فيجيب الحوري:quot; ليس مواجهة امنية، انما يجعل الناس في حال حساسية بين مكونات المجتمع اللبناني، وهذا هو المقصود حين تُتهم منطقة ذات لون معين، هذا الاتهام وبخاصة لا اساس له من الصحة يأخذ الامور الى اماكن خطرة جدًا.

عن الموقف المناقض لوزير الداخلية مروان شربل الذي اعلن فيه عدم وجود اي معلومات تفيد بتسلل القاعدة من لبنان الى سوريا هل هذا التناقض بين الوزراء يؤدي الى إفشال اكثر داخل الحكومة؟ يجيب الحوري:quot; وضع الحكومة لا يحسد عليه، وهي بوضع سيئ للغاية ولكن هذا مثال وإطار جديد للتناقضات الموجودة والتخبطات التي تعيشها الحكومة.

اما كيف ستتحرك قوى 14 آذار/مارس ازاء هذا الموضوع، فيقول الحوري سنتحرك برلمانيًا باتجاه مساءلة وزير الدفاع عن هذا الملف.

الرأي الآخر

بدوره تحدث النائب حكمت ديب ( تكتل التغيير والاصلاح التابع للجنرال ميشال عون) وقال لإيلاف إن وزير الدفاع اللبناني لو لم يكن يملك معلومات لما تحدث، والأمور رهن بالقيام بتحقيق حول الموضوع لمعرفة تفاصيل اكثر، وليس مجرد خبر يبقى من دون معالجة، وتوريط لبنان بمشكلة من هذا النوع لا نعرف كيف تبدأ او تنتهي، هو أمر لا يجوز اللعب به.

لماذا لم يقدم وزير الدفاع ادلة في الموضوع؟ يجيب ديب:quot; نطالب اليوم بأن يجري تحقيق بهذا الموضوع ومسؤولية من وكيف تجري الامور، لعدم تكراره وايقافه بصورة جذرية، ولو لم يكن يملك معلومات اكيدة لما ادلى بها، وبالتالي نطالب بالتعمق في التحقيق لكشف حقيقة من يورط لبنان بهذا الامر.

ويتابع ديب:quot;الامر حاصل برأيي ويجب معالجته، وليس المسؤول عن الكشف عن الموضوع اصبحت المسؤولية عليه، نريد ان نعرف المسؤول عن القيام بهذا الامر، وهو يزج لبنان بمشكلة كبيرة جدًا.

اما هل يضع هذا الامر لبنان بمواجهة امنية ؟ يجيب ديب:quot; بالتأكيد فلبنان بحسب قربه ونسيجه الاجتماعي وكل هذه الامور تجعله ربما في وضع قد يتورط به، ونحن لدينا تجربة عريضة في هذا المضمار، وهذا الموضوع في السابق quot; كويناquot; وبالتالي اللعب به ليس مستحبًا او هينًا بل يأتي بمشاكل كبيرة للبلد.

عن موقف وزير الداخلية مروان شربل وقوله عدم وجود معلومات تفيد بتسلل القاعدة من لبنان الى سوريا يقول ديب:quot; لست مسؤولاً لكي اؤكد من هو الحاصل على معلومات ومن لم يحصل عليها، يبدو ان الوزير شربل اعلن بصراحته المعروفة ان لا معلومات لديه، لكن وزير الدفاع اللبناني مع الاجهزة التي يملكها والانتشار كجيش ومخابرات، لديه مستمسكات حول هذه النقطة، والامر بين الوزيرين لا اعتبره تناقضًا بل فقط الوزير شربل لا يملك معلومات التي يملكها وزير الدفاع اللبناني.

اما كيف سيتطور هذا الموضوع؟ فيجيب ديب:quot; كما ذكرت سابقًا المطلوب القيام بتحقيق وتسمية الجهات التي تورط لبنان بهذا الموضوع، اذا ما كان هناك جهات لبنانية، ويجب الاعلان عن كيف واين ومتى تتم الطريقة حول هذه المسألة.