قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ساراييفو: أعلنت وزارة الأمن البوسنية عن ترحيل السلطات البوسنية الثلاثاء المواطن الجزائري نور الدين قاسي إلى بلاده، بعدما كان في أثناء حرب البوسنة (1992-95) عضوًا في وحدة إسلامية مسلحة.

وقالت الوزارة في بيان إن السلطات اعتبرت أن قاسي quot;يشكل تهديدًا للأمن القومي للبوسنة والهرسكquot;. كما منع من العودة الى البوسنة لمدة خمس سنوات. وفر قاسي من البوسنة بعد الحرب، حيث كان عضوا في وحدة quot;المجاهدquot; التي قاتلت الى جانب المسلمين، وذاع صيتها بسبب ما ارتكبته من تصفيات.

واوقف قاسي في البوسنة في حزيران/يونيو 2010. وقبل ثلاث سنوات طرد من ايطاليا الى جانب فرندي عمر، وهو جزائري آخر وعضو سابق في quot;المجاهدquot;. وتشكلت هذه الوحدة من اسلاميين اجانب. ويجري النظر في ملف فرندي عمر قضائيًا، علما انه اوقف كذلك في البوسنة، واعتبر تهديدًا على الامن القومي بحسب الوزارة.

وتوافد مئات المقاتلي الاسلاميين الى البوسنة في اثناء الحرب للقتال في صفوف الجيش البوسني الحكومي ذي الاكثرية المسلمة ضد قوات صرب وكروات البوسنية.

وكان تم طرد جهادي ثالث، هو التونسي كمال بن علي الكراي، المعروف اكثر بكنية quot;ابو حمزةquot; في تشرين الاول/اكتوبر 2011 الى تونس.