قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بورت موريسبي: اعلن ضابط سابق الخميس انه سيطر على الجيش في بابوازيا-غينيا الجديدة وطلب من البرلمان اعادة رئيس الوزراء المقال مايكل سوماري الى منصبه. واعلن الكولونيل المتقاعد يورا ساسا نفسه قائدا للجيش الخميس خلال مؤتمر صحافي في العاصمة بورت موريسبي بعد ان تحدثت وسائل الاعلام عن quot;تمردquot;.

وقال في مكتب قائد الجيش الوطني، حسب كالة الانباء الاسترالية اشوسييتد برس quot;مهمتي هي العمل من اجل السيادة واحترام الدستور والعدالةquot;.

واضاف quot;ادعو رئيس الدولة الى اعادة السير مايكل الى مهامه كرئيس وزراء بدون تأخيرquot;. يشار الى انه في منظمة الكومنولث التي تضم المستعمرات البريطانية السابقة ومنها بابوازيا-غينيا الجديدة رئيس الدولة هو ملك او ملكة بريطانيا.

وطلب من رئيس الحكومة الحالي بيتر اونيل دعوة البرلمان واعطاء النواب مهلة سبعة ايام لاعادة سوماري الى منصبه. واقيل مايكل سوماري (75 عاما) الذي قاد البلاد الى الاستقلال في العام 1915، من منصبه منتصف العام 2011 وكان في سنغافورة منذ عدة اشهر لاسباب صحية.

وخلفه بيتر اونيل (46 عاما) بعد تصويت في البرلمان. ولكن سوماري عاد الى البلاد وطالب برحيل اونيل. واصدرت المحكمة العليا حكما لصالحه ولكن الحاكم العام ابطله. وفي خضم الازمة، اصبح للبلاد رئيسي حكومة وحاكمين وحكومتين وقائدي شرطة.