قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

يبحث وزير التعليم العالي العراقي علي الأديب، مع الشركات الإستثمارية في واشنطن، الفرص المتاحة في مجال بناء الجامعات في العراق.


وزير التعليم العالي العراقي علي الأديب

واشنطن: بحث وزير التعليم العالي العراقي علي الأديب، في العاصمة الأميركيّة واشنطن، مع مسؤولي الشركات الكبرى ورجال الأعمال الأميركيين، إمكانية الدخول بقوة في مجال الاستثمار في قطاع التعليم العالي العراقي واستثمار الفرص المتاحة في مجال بناء الجامعات وتجهيزها وبناء المجمعات السكنية للأساتذة العراقيين.

وجاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الأديب والوفد المرافق له، مع مسؤولي الشركات الاستثمارية الأميركيّة الكبرى ورجال الإعمال، على هامش الزيارة التي يقوم بها للولايات المتحدة والهادفة إلى التباحث مع الجانب الأميركي حول اتفاقية الإطار الاستراتيجي الموقعة بين العراق والولايات المتحدة الأميركية والمشاركة في مؤتمر الجامعات العراقية والأميركية الذي سيعقد على مدى يومين في الولايات المتحدة، بحسب مدير إعلام وزارة التعليم العالي.

وقال مدير الإعلام قاسم محمد جبار إن وزير التعليم العالي والبحث العلمي أبلغ الشركات الأميركيّة خلال الاجتماع أن أمامها quot;فرصة كبيرة للدخول بقوة في مجال الاستثمار بالتعليم العالي العراق من خلال مشاريع بناء الجامعات المستحدثة وتجهيزها، فضلا عن تنفيذ مشاريع بناء المجمعات السكنية للتدريسيين التي تسعى الوزارة لتنفيذها خلال خطتها الإستراتيجية للأعوام 2011- 2014quot;، مشيدا quot;بالإمكانيات الكبيرة التي تتوافر عليها الشركات الاميركية وتجربتها العالية في مجال بناء الجامعات وتأهليهاquot;.

وتابع جبار أن الأديب quot;عرض للشركات الأميركية الخطوط العامة لإستراتيجية الوزارة للسنوات الأربع المقبلة والتي تتضمن بناء مدن جامعية كبرى تضاف إلى المؤسسات التعليمية القائمة حاليا والبالغ عددها 20 جامعة تنتشر في جميع محافظات العراقquot;، مشيرا إلى أن الوزارة quot;وضعت خلال العام 2011 حجر الأساس لثماني جامعات جديدة في المدن والأقضية العراقية الكبرى، اغلبها جامعات تخصصية تلاءم مخرجاتها حاجة السوق العراقيةquot;.

وأكد الأديب، وفقا لمدير الاعلام، أن quot;من بين الجامعات التخصصية التي تعمل الوزارة على انشائها، جامعة النفط والغاز في القرنة بمحافظة البصرة والجامعة الطبية في النجف باسم جامعة جابر ابن حيان والجامعة الخضراء في بابلquot;، إضافة إلى quot;سعي الوزارة لتنفيذ مشروع بناء مستشفيات تعليمية في كل كلية طبية في العراق، وتجهيز المختبرات العلمية للتخصصات كافةquot;.

طلاب عراقيون

وبحث الوزير مع ممثلي الشركات ورجال الإعمال الأميركيين، العقبات التي تواجه الاستثمار داخل العراق، وتفاصيل المشاريع التي تريد الوزارة انجازها خلال السنوات القادمة، فضلا عن مناقشة طرق الإحالة لتنفيذ المشاريع، مطالبا الشركات التعريف بأنفسها للحصول على فرص استثمارية في قطاع التعليم العالي العراقي.

وكان وفد عراقي رفيع المستوى برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي علي الأديب بدأ زيارة إلى الولايات المتحدة الأميركيّة للمشاركة في اجتماعات اتفاقية الإطار الإستراتيجي العراقية الأمريكية، فضلا عن المشاركة في مؤتمر الجامعات العراقية والأميركية الذي سيناقش برنامج الابتعاث الحكومي والفرص التدريبية والدراسية للطلبة العراقيين وإبرام مذكرات التوأمة بين المؤسسات التعليمية العراقية والأميركية.

وستتضمن الزيارة بحسب ما أفاد به مدير إعلام الوزارة قاسم محمد جبار، مباحثات يجريها وزير التعليم العالي مع وزارة الخارجية الأميركية حول ما توصل اليه الجانبان في اجتماع اللجنة التنسيقية العليا لتنفيذ بنود اتفاقية الإطار الاستراتيجي الموقعة بين العراق والولايات المتحدة، والتي تنسق العراقي الاميركي التعاون في مجال التعليم العالي والبحث العلمي، وإبرام مذكرات التوأمة بين المؤسسات الاجتماعية والأكاديمية العراقية والأميركية، فضلاً عن تشجيع برامج التبادل الشبابي والدراسي.

وأشار جبار الى أن وزير التعليم العالي والوفد المرافق له والمكون من 10 رؤساء جامعات و4 من المديرين العامين، سيمثلون العراق في مؤتمر الجامعات العراقية والأميركية الذي سيعقد على مدى يومين، فيما سيمثل الجانب الأميركي مساعد وزير الخارجية لشؤون التربية والثقافة السفير جي ادم آيرلي، ورئيس مجلس التعليم العالي والاعتمادية في الولايات المتحدة جوديث أي تون، فضلا عن مسؤولين أميركيين آخرين من بينهم رئيس رابطة الجامعات الحكومية ورئيس مجلس التعليم العالي والاعتمادية في الولايات المتحدة ومستشار العلوم والتكنولوجيا الأميركي.

ويهدف المؤتمر، بحسب مدير الاعلام، الى مناقشة برنامج الابتعاث الحكومي والفرص التدريبية والدراسية للطلبة العراقيين المبتعثين في الجامعات الأميركيةquot;، مبينا أن quot;المؤتمر سيركز على بناء شراكة بين الجامعات العراقية والأميركية في المجالات البحثية والحاضنات التكنولوجية، فضلا عن إمكانية إبرام مذكرات تفاهم لتطوير الشراكات الأكاديمية بين المؤسسات التعليمية العراقية والأميركيّة.