قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: أعربت الحكومة الايطالية اليوم عن قلقها البالغ وادانتها للهجوم العسكري الاثيوبي على اريتريا مطالبة البلدين المتنازعين بالكف عن التصعيد وبدور أنشط للمجتمع الدولي للتطبيع بينهما.

وذكرت وزارة الخارجية الايطالية في بيان نشرته على موقعها الالكتروني اليوم انها تتابع بقلق بالغ الانباء الخاصة بهجوم القوات الاثيوبية داخل الأراضي الاريترية أمس الخميس التي تتهمها اديس ابابا بالضلوع في تدريب مجموعات تخريبية نفذت هجمات داخل اثيوبيا.

وقال البيان ان وزير الخارجية الايطالي جوليو تيرسي quot;يدين بحزم كل أشكال اللجوء الى العنفquot; الذي شدد على أنه quot;لا يمكن اطلاقا أن يكون أداة لحل النزاعاتquot;.

وأضاف ان ايطاليا تدعو كلا الطرفين للاحجام عن القيام بمزيد من التدابير التي تنتهك المبادئ الأساسية للتعايش الدولي.

كما أعرب عن تطلع روما في اطار جهود الاتحاد الاوروبي الى التزام قوي من قبل المجتمع الدولي لتفضيل التطبيق الكامل لاتفاقية الجزائر التي وقعتها اثيوبيا واريتريا والعمل من أجل تطبيع العلاقات الثنائية التي قال انها تشكل عنصرا لا غنى عنه لاحلال الاستقرار في منطقة القرن الافريقي.