قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دبي: رفضت السلطات البحرينية الأحد طلب السلطات الدنماركية نقل الناشط الشيعي السجين المضرب عن الطعام منذ حوالى شهرين عبد الهادي الخواجة الى الدنمارك لكونه يحمل الجنسية الدنماركية، بحسب ما افادت وكالة الانباء البحرينية.

ونقلت الوكالة عن مسؤول في مجلس القضاء الاعلى ان تسليم المتهمين والمدانين الى دول اجنية يجب ان يتم تحت شروط معينة، وهو ما لا ينطبق على حالة الخواجة. ولم يكشف البيان عن مزيد من التفاصيل.

وحكم على الخواجة بالسجن المؤبد في اعقاب تظاهرات للاكثرية الشيعية في البحرين ضد السلطة الحاكمة في شباط/فبراير اذار/مارس 2011، وبدأ اضرابا عن الطعام ليل 8 الى 9 شباط/فبراير.

والسبت ذكرت الوكالة ان وزير الخارجية البحريني الشيخ خالد بن احمد بن محمد ال خليفة تلقى quot;رسالة خطية من وزير خارجية الدنمارك فيلي سوندال بشان موضوع عبد الهادي الخواجة، وطلب نقله الى الدنمارك كونه يحمل الجنسية الدنماركيةquot;.

واضافت الوكالة انه quot;وحيث ان القضية قيد نظر القضاء البحريني .. وبحسب ما ينص عليه دستور المملكة .. فقد تم تحويل الرسالة الى نائب رئيس القضاء الأعلى لدراسة محتواها والبت في مضمونهاquot;.

ومساء الخميس اوقفت ابنة الناشط زينب الخواجة فيما كانت تتظاهر امام مستشفى وزارة الداخلية حيث يتلقى والدها العلاج، ثم قررت ان تضرب كذلك عن الطعام، بحسب بيان الوفاق. واكدت منظمة فرونت لاين ديفندرز ومقرها دبلن والخواجة عضو فيها انه فقد 25% من كتلة جسمه وان حياته في خطر.

وردت السلطات الاربعاء بان الناشط الذي يحمل الجنسية الدنماركية كذلك فقد 10 كلغ من وزنه لكنه يواصل تناول المشروبات الغنية بالمعادن والغلوكوز.

بعد عام على سحق السلطات انتفاضة بدات في اطار الربيع العربي استأنف شيعة البحرين احتجاجاتهم مطالبين باصلاحات سياسية في البلاد.