قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

من المتوقع أن يشمل آيباد وآيبود الجديدان خاصية تمكنهما من توفير إمكانية الدفع بواسطتهما وهذا سيحل محل الدفع الحالي السائد والمتمثل بالنقد أو باستخدام بطافات الائتمان.


أصبح الدفع بواسطة بطاقات الدفع والائتمان أكثر تقدما من الدفع بالعملة النقدية في المملكة المتحدة وتحقق ذلك لأول مرة العام الماضي لكن شركات التكنولوجيا بدأت تتحول نحو المعركة القادمة.

وتسعى شركة أبل، إلى إحلال طريقة المحلات في الدفع من خلال منافستها لشركة quot;نير فيلد كوميونكيشنquot; وأنظمتها المتبعة مع بطاقات الدفع والائتمان مثل فيزا وماستركارد والتي تسمح للمتسوقين أن يؤشروا ببطاقاتهم أمام نقطة الدفع.

يذكر ان النسخة الجديدة من آيباد ستنزل في الاسواق في أبريل( نيسان) المقبل ثم سيتبعه آيفون في يونيو (تموز) المقبل أيضا.

ويعتبر نظام quot;نير فيلد كوميونكيشنquot; الأكثر شعبية في بريطانيا وقد اصبح يستخدم في دخول محطات المترو في لندن من خلال بطاقة quot;أويسترquot; التي يكفي تمريرها أمام نقطة التفتيش لعبور الحاجز من دون استخدام أي رقم سري خاص بكل مستهلك.

وسيكون إطلاق جهازي آبل القادمين موضع مراقبة دقيقة لأن محاولة استخدام التكنولوجيا الموجودة في آيفون في هذا المجال ظلت لسنوات تحاول استخدام نظام quot;التواصل ضمن مجال قريبquot; ولم تنجح بعد.

ومن المتوقع أن تطلق خدمات الدفع بواسطة هاتف quot;آيفونquot; في الولايات المتحدة في منتصف العام 2011. ونقلا عن صحيفة الديلي تلغراف فإن هذا النظام سيكون جزءا متكاملا مع خدمات شركة quot;آيتيونquot; التي تحتفظ بمعلومات مالية تخص ملايين الأشخاص من أصحاب آيباد وآيفون.

ويمكن أن يفتح النظام الجديد الذي سيطرح ضمن النسخة الجديدة من آيفون آيباد جبهة قتالية جديدة لشركة أبل ضد صناعة بطاقات الائتمان. وتعتبر هذه الشركة مالكة لأغلى تكنولوجيا في العالم وهي ستقاتل الشركات الموفرة للأجهزة والبرامج والكثير من الأسواق.