قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الجزائر:دعا زعيم جبهة بوليساريو محمد عبد العزيز السبت القوى العظمى الى الاعتراف بالجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية التي اعلنت من طرف واحد عام 1976.

وقال خلال مؤتمر صحافي بثته وكالة الانباء الجزائرية بمناسبة الذكرى ال32 لاعلان الدولة الصحراوية quot;يجب ان تتقيد القوى العظمى التي لم تعترف بالجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية بالشرعية الدوليةquot;.

وحسب جبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو)، فان 82 دولة معظمها افريقية اعترفت بالجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطية ولكن لم تعترف بها اية دولة من الدول الدائمي العضوية في مجلس الامن الدولي وكذلك اية دولة من الدول الصناعية الثماني الكبرى.

وندد عبد العزيز بquot;هذه القوى العظمى التي اعترفت باستقلال كوسوفو ولم تعترف بالجمهورية العربية الصحراوية الديموقراطيةquot; مشيرا الى ان مشكلة الصحراء الغربية quot;معترف بها في عدد كبير من قرارات مجلس الامن الدولي منذ الستينيات بانها ناجمة عن انتهاء مرحلة الاستعمارquot;.

ومن جهة اخرى، ندد عبد العزيز بالسياسة المغربية في مجال التسلح منددا بما اعتبره quot;تصعيداquot; عسكريا من جانب الرباط.واكد ان الصحراويين quot;لا يريدون العودة الى السلاحquot; ضد المغرب. وقال quot;نأمل ان تؤدي المفاوضات بين الطرفين الى حل مرض يحول دون استئناف الحربquot; مضيفا ان الصحراويين quot;يمدون اليد الى المغرب لبناء السلام وعلاقات صداقة لما فيه مصلحة شعبي البلدين والمنطقةquot;.

واضاف ان quot;السياسة الحالية التي ينتهجها المغرب في مجال التسلح بكافة انواعه (الطيران والمدرعات والصواريخ) واعادة نشر قوات في الاراضي الصحراوية المحتلة يخفي رغبة سيئة من قبل المغربquot;.واشار الى ان quot;هذا السباق الى التسلح يشكل قلقا عميقا للشعب الصحراوي في وقت اصبح فيه النزاع المغربي الصحراوي بين ايدي الامم المتحدةquot;.

وبدأ المغرب وجبهة البوليساريو المتنازعان على المستعمرة الاسبانية السابقة مفاوضات برعاية الامم المتحدة سعيا لايجاد حل سياسي للنزاع. ويفترض ان تعقد جولة رابعة من المفاوضات بين 16 و18 آذار/مارس قرب نيويورك في الولايات المتحدة.

ويعرض المغرب على البوليساريو حكما ذاتيا واسعا في ظل السيادة المغربية. الا ان جبهة البوليساريو تطالب باجراء استفتاء حول حق تقرير المصير يسمح للصحراويين بالادلاء برأيهم حول ثلاثة خيارات: اما الانضمام الى المغرب واما الحكم الذاتي او الاستقلال.وقد توصل المغرب والبوليساريو الى اتفاق على وقف اطلاق النار في 1991.