: آخر تحديث

التعريب في كركوك على مدى عشرين عاما

خلال عشرين عاما: مليون ومئتا الف دونم من اراضي الكرد والتركمان وزعت على العرب الوافدين



عملية التعريب جرت في وضح النهار وامام مرأى ومسمع الناس والعالم،ومع هذا هناك العشرات من القرارات الخاصة من مجلس قيادة الثورة و رئاسة الجمهورية والمئات من القوانين الخاصةالصادرة، والاف الادلة والوثائق التي تثبت ما قام به النظام السابق لتعريب كركوك،،ولكن بعد هذه السنوات الخمس التي مضت على عمليةتحرير العراق مازالت هناك بعض الجوانب الخطيرة جراء تلك السياسة (عملية التعريب) التي لم يستطع الكرد استغلالها بالشكل المطلوب لاظهارها للعيان وبيان حقيقتها،وخصوصا خارج الاعلام الكردي التي لايعلم الاخرون تفاصيلها، فاذا لم نكشفها ونبين حقيتها فستكون في المستقبل كورقة محروقة لا يُستفاد منها الا للارشيف و لقراءة الماضي،وفي الوقت الراهن اذا اخذنا هذه النقاط والتفاصيل وعملنا عليها بكل دقة وامعان وكشفناها للعيان وفي اوساط القرار كأدلة وبراهين،وكذلك عن طريق وسائل الاعلام العالمية لطرحها على الرأي العام لاصبحت اقوى ورقة لاظهار الظلم الذي مارسه النظام البعثي ضد ابناء الشعب الكردي وبالاخص في كركوك،بالاضافة الى كشف مظلومية الشعب الكردي جراء تلك السياسة التعسفية،وكذلك لبيان الحقائق والأكاذيب التي يُتهم بها الكرد،وهي ان الكرد يريدون السيطرة على كركوك،ولكن الحقيقة هي ان النظام البعثي انتزع و احتل كركوك من الكرد.


فالذي نريد اظهاره في هذه السطور،واثباتا على عدة قرارات لقيادة مجلس الثورة الذي كان يترأسه صدام حسين بنفسه،بان قرارات هذا المجلس كانت فوق القانون،وان العشرات من القرارات الخاصة لمجلس رئاسة الثورة صدرت لتسهيل نقل العرب الى المنطقة (كركوك )واسكانهم وتعيينهم في الدوائر الحكومية فيها،ووضع كافة دوائر ومؤسسات الدولة في تنفيذ القرارات الصادرة والمتعلقة بهذا الشان.


فالذي اردنا ان تعرفه عزيري القاريءفي هذه السطور انه في (4)قرارات فقط كأمثلة عن القرات الكثيرة الصادرة من مجلس قيادة الثورة من سنة1975ــ 1995 هو ان مساحة(1193164)دونم من الاراضي الزراعية الخاصة بالكرد والتركمان صودرت من قبل النظام البائد ووضعت في خدمة عملية تعريب المنطقة ووزعت فيما بعد على العرب الوافدين على الشكل التالي:ـ
*حسب القرار رقم(369)في 31/3/1975 مساحة(131555)دونم من الاراضي صودرت.
*حسب القرار رقم (824)في 28/7/1976 مساحة(38218)دونم من الاراضي صودرت.
*حسب القرار رقم (949)في 23/8/1977 مساحة(123391)دونم من الاراضي صودرت.
*حسب القرار (931) في سنة 1991 مساحة(900000)دونم من الاراضي صودرت.
هذا بالاضافة الى العشرات من القرارات الاخرى الصادرة وفي فترات مختلفة والتي على وفقها تم الاستيلاء على اضعاف من اراضي كركوك اكثر بكثير من المساحة التي ذكرناها انفا ووظفت جميعها لخدمة عملية التعريب،وفي حالة اذا لم تنفع تلك الاراضي للتعريب جعلوها منطقة محرمة لكي لا يستفاد منها الكرد والتركمان او بالاحرى سلب الارض منهم.


والان عندما نطالب باعادة الحق الى اصحابها وتحقيق العدل فيها وعودتها الى ماكانت عليه سابقا، نرى قسما من الاعلام العربي اثار ضجة بحجة ان الكرد يحاولون تغيير ديموغرافية مدينة كركوك.

عارف قورباني


عدد التعليقات 16
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. (( وقل جاء الحق ))
فرهاد حسين معصوم - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 09:03
عاشت إيديك يأستاذ على هذه الحقائق التي عرضتها ونرجو منكم عرض المزيد ليطلع العالم العربي على حقيقة الأمر ليعرفو الاصحاب الحقيقيين لكركوك وليعودو الى كتب الشريعة ليعرفوا أحكام الأرض المغتصبة هذا وشكرا لجهودكم لخدمة الحقيقة والواقع ...
2. الاوراق المحروقه
محمد البغدادي - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 09:16
سيدي الكاتب ان كل قرارات مجلس قياده الثوره اوراق محروقه و الذي اصدرها يحترق الان في جهنم جرائها و جراء غيرها من المظالم التي طالت العرب و الكرد و التركمان و سواهم من العراقيين لا يمكن لاي عراقي ان ينكر ما تعرض له الكرد و لاكن ليس من حق الكرد ان يعتبرو العرب مسؤولين عن جرائم صدام . العرب شيء و دكتاتور عربي شيء اخر و هذه المظالم لا تعطي الخق للكرد بارتكاب المظالم لانهم تعرضو لمثلها . اهدا سيدي الكاتب و لا تنكا الجراح و لا تنبش القبور
3. حقائق
سرهات كركوكي - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 09:48
يا سيد عارف، انت تتكلم بالارقام والحقائق والمقابل يتكلم بقوة المال وارهاب السلاح وتزوير التاريخ وتوازن القوى.لا يتجرأ احد رد الادلة التي قدمتها لذلك معظم ما يكتب من قبل اصحاب سياسات التميز العنصري والتطهير العرقي تتجه صوب كره الانسان الكوردي لغرض تقبل تنفيذ الانفال بحقه وسرقة ارضه وقوته وحياته، وان تجرا الكوردي يوم ما على الرد فستقوم القيامة وهو ما يحصل اليوم . فلم يكونوا اصحاب سياسات التميز التطهير العرقي يتوقعونها وهي صعبة نفسيا عليهم.ارجو ان تستمر في تنويرنا عسى ولعل ان يزداد نسبة العالمين بحقيقة كركوك. واتمنى ان ترجع الحقوق للجميع بطريقة سلمية .
4. غرامة الوافد
خسرو - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 09:56
حسب القانون يجب ان يعود کل وافد ومنذ 1970الی مکانه الاصلي وألزامه بدفع غرامة قانونية بسبب مساهمته في الاخلال بتغيير ديمغرافية المدينة بدلا من تعويضه وعلی ما اقترفه من سلب لحقوق الکورد والترکمان والآشوريين.
5. تكريد
اربيلي - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 10:46
ولماذا لا تتكلم عن تكريد مدينة اربيل التركمانية
6. سؤال يطرح نفسه
فرات - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 12:47
انت وغيرك من العنصريين دائما تذكرون كلمه الوافدين العرب وكان عرب العراق ليسوا عراقيين ومدينه كركوك ليست عراقيه والسؤال هو هل مدينه كركوك تقع في روسيا ام في امريكا الاتينيه حتى اذا سكنها عراقي تطالبونه بل المغادره كركوك عراقيه واذا تطالب العراقيين العرب بدون حق الرحيل عنها على العرب ان يطالبو الاكراد وبحق مغادره اربيل لانها كانت في الاصل مدينه تركمانيه
7. اربيل الكوردي
هيرش من اربيل - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 13:45
الى الرد رقم 5 اربيل التي تتكلم عنها لم ولن تكن فيها عائلة توركمانية غير عائلة الجلبي الذي جاء من تركيا ايام احتلال الامبراتورية العثمانية في الثمانينات من القرق 19 وهولير مدينة كوردية وسكنت فيها اليهود والكورد من قرون الزمان.
8. الی 6 فرات
دجلة - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 13:50
نحن لا نطالب اکثر من اعادة الوافد الی موطن آبائه واجداده ودفعه للغرامة بسبب تواطئه مع نظام صدام في عملية تغيير ديمغرافية کرکوك وألحاق الضرر بسکانه الاصليين من ترکمان وکورد وآشوريين ؟ومن ثم اهل کرکوك هم من يقررون ماذا وکيف؟
9. نرجوا المزيد
دحام العراقي - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 13:53
يا ليت من اخ الكاتب ان ينورنا عن القرارات الصادرة في ترحيل الاكراد والتوركمان من كركوك وليس الاراضي التي قد يمتلكها عددا قليلا من الملاكين نحن نريد الاثباتات والقرارات الرسمية والمثبتة بالارقام كي نعرف راسنا من رجلينا وقد يكون الاكراد محققين في ذلك ولهم الحق ل 600 الف مرحل من كركوك .
10. العنصرية تهمش الحقيق
نوري ابو الوفا - GMT الأربعاء 13 أغسطس 2008 16:43
كل الادعاءات لا قيمة لها مقابل الحقيقة التي هي في وجدان الشعب العراقي وهي ان كركوك للجميع وليس لفئة معينة وكل التاويلات لا قيمة لها لان الحق يعلو ولا يعلى عليه فالاسلام فوق القوميات والعنصريات وضد كل الافكار التي تحاول ان تهمش الاخرين فالعنصري والقومي هو الخاسر الاكبر وسوف يكون الحقلة الاضعف


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.