قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عن توقيع مذكرة تفاهم بين الغرفة ووزارة العمل، ستفتح أفاقاً واسعة للتعاون بين المؤسسات الحكومية.


الدمام: قال رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية عبد الرحمن بن راشد الراشد إن مذكرة التفاهم التي وقعتها الغرفة مع وزارة العمل، مؤخراً تفتح آفاقا واسعة للتعاون بين الأجهزة والمصالح الحكومية من جهة، والغرف السعودية من جهة أخرى، مشيرا إلى أن خدمة قطاع الأعمال تظل مجالا واعدا لهذا التعاون، ومؤكدا أن وزارة العمل تستطيع أن تقدم الكثير في هذا المجال.

وأضاف إن وزارة العمل، بتوقيعها اتفاقية التفاهم مع الغرفة، تقدم نموذجا وطنيا وتنمويا راقيا لجميع الأجهزة الحكومية، في ما يتعلق بالتواصل مع مختلف قطاعات المجتمع، خاصة قطاع الأعمال الذي يلعب دورا رائدا في قيادة الاقتصاد الوطني، مشيرا إلى أن الاتفاقية تهدف إلى تقديم وزارة العمل خدماتها إلى قطاع الأعمال، وتحسين هذه الخدمات، وصولا إلى دائرة أوسع من المستفيدين بهذه الخدمات في مختلف المناطق.

وأكد أن وزارة العمل وغرفة الشرقية اتفقتا على افتتاح فروع لمكاتب العمل في المحافظات التي لا يوجد فيها مقرات لمكاتب العمل العمل داخل مراكز وفروع الغرفة بحسب المساحات المتاحة في كل منها، وتلتزم الوزارة بتوفير الموظفين الذين سيؤدون هذه الخدمة، وتوفير الرابط الإلكتروني للمكتب مع أنظمة وشبكات الوزارة، وتقديم الخدمة لمراجعيه خلال أوقات العمل الرسمية،مع تقديم الخدمات لمراجعي الغرفة المجددين لاشتراكاتهم.

إلى ذلك، وقعت غرفة الشرقية اتفاقية تعاون مشترك quot;مساندةquot; مع صندوق تنمية الموارد البشرية تقضي باعتماد مكتب التوظيف بالغرفة، ضمن مشروع quot;منافذquot; الذي يضم المكاتب المعتمدة لدى الصندوق في مختلف المدن بالمنطقة الشرقية، والتي لا يتوفر فيها مكاتب توظيف أهلية معتمدة لدى الصندوق، وفق آلية الدعم والضوابط والإجراءات المعتمدةالمعتمدة لدى الصندوق.

وأوضح رئيس الغرفة أن هذه الاتفاقية تهدف إلى تعاون الطرفين في تأهيل القوى العاملة الوطنية وتوظيفها في القطاع الخاص، خاصة من خلال مشروع الاستعانة بمكاتب التوظيف الأهلية لتوظيف طالبي العمل quot;مشروع منافذquot;، الذي يعد أحد المشاريع المعتمدة لدى صندوق تنمية الموارد البشرية.

وأشار رئيس الغرفة إلى اهتمام الغرفة بدعم ومساندة مكاتب التوظيف الأهلية، من أجل تأهيلها وارتقاء بجودة خدماتها، مؤكدا أن هذه الاتفاقية تصب في هذا التوجه وتدعمه، لافتا إلى أن الغرفة سوف تحرص على تقديم خدماتها في مجال الإرشاد المهني والتوظيف لمكاتب التوظيف الأهلية المعتمدة لدى الصندوق.