قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جوهانسبورغ: أعلن دانيال بونمان مساعد وزير الطاقة الاميركي الثلاثاء في جوهانسبورغ ان بامكان العالم الاستغناء عن النفط الايراني الذي يغطي خصوصا ربع احتياجات جنوب افريقيا.

وصرح بونمان الذي يقوم بجولة في افريقيا تزامنت مع تصاعد التوتر مع ايران quot;انها سوق عالمية والنفط قابل للنقل ويسهل نقلهquot;.

واضاف quot;لهذا الغرض اذا تصرفنا بطريقة جيدة ومسؤولة فان العالم قادر على تلبية الطلب الحالي دون حصول نقص، حتى ولو مارسنا الضغط على ايران كي تلتزم بواجباتها في الحد من الانتشارquot; النووي في اشارة الى امكانية الاتفاق على عدم شراء النفط الايراني.

وتعتبر جنوب افريقيا وهي اول مستورد افريقي للنفط الايراني، بلدا اساسيا في الحملة التي تقوم بها الولايات المتحدة من اجل تشديد العقوبات على ايران واحتمال فرض حظر على مبيعاتها النفطية.

واصدر الرئيس باراك اوباما في 31 كانون الاول/ديسمبر قانونا يشدد العقوبات على القطاع المالي في ايران ويتيح تجميد الاصول في الولايات المتحدة لكل مؤسسات مالية اجنبية تتاجر مع البنك المركزي الايراني في قطاع النفط.

من جانبها تتردد بريتوريا في الموقف الذي يجب اتخاذه ازاء ايران، وفق ما افادت مجلة مايل اند غارديان الجمعة استنادا الى مصادر في وزارة الخارجية الجنوب افريقية.

وفضلا عن تبعيتها في مجال الطاقة يجب على جنوب افريقيا ان تاخذ في الاعتبار تقاربها الدبلوماسي منذ 2009 مع الصين التي ايضا تبدي تحفظا بشأن الحظر على شراء النفط الايراني.

وفي جوهانسبورغ عقد مساعد الوزير الاميركي بونمان لقاء مع وزيرة الطاقة الجنوب افريقية ديبوو بيترس.

واوضحت الناطقة باسم سفارة الولايات المتحدة في جنوب افريقيا اليزابث ترودو لفرانس برس ان العقوبات quot;كانت من المواضيع التي تناولها اللقاء لاننا نبحثها مع كافة الدول في العالمquot;.