قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

"إيلاف" من القاهرة: نفت الفنانة غادة إبراهيم ما تردد عن تورطها في قضية الفيديوهات الإباحية لعدد من الفنانات مؤكدة على أنه تم الزج باسمها في أخبار ليس لها أساس من الصحة.
وأضافت أنه لم يسبق لها زيارة مكتب المخرج الشهير المتهم في القضية مؤكدة على أنها فوجِئت بوجود اسمها في بعض الاخبار الصحافية بشكلٍ يتنافى مع الحقيقة.
وأشارت إلى أنها لم تعمل من قبل معه في أي عمل فني بالرغم من ترشيحه لها في أحد الأعمال، لكن زوجها السابق الذي ارتبط بعلاقة صداقة معه، رفض مشاركتها وبالتالي اعتذرت عن العمل.
تجدر الإشارة إلى أن النيابة تباشر التحقيقات في الوقت الحالي مع ثلاث متهمات في القضية، بوقتٍ لا تزال هناك فيديوهات أخرى لفتيات وسيدات يظهرن فيها جاري استدعائهن.