قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وجدت دراسة طبية حديثة أن إهمال العناية بالأسنان ونظافتها قد يسبب أمرض عديدة وخطيرة لا تنحصر في الفم وحسب، إذ اعتبر علماء بريطانيون ان الأسنان غير الصحية تؤدي في نهاية المطاف إلى الخرف والأزمات القلبية.

الدراسة التي نشرتها قناة "بي بي سي" البريطانية على حلقتين، تؤكد أن 89% من الناس يعتقدون أن عدم اعتنائهم بأسنانهم في الشباب هو السبب وراء أعراض الشيخوخة المبكرة، في حين أن 40% منهم لم يهتموا بصحة أسنانهم.

ويقول العلماء ان الأسنان تصاب بالهشاشة والضعف مع الوقت، مما يؤدي إلى تراكم البكتيريا فيصبح مظهرها سيئاً وبالتالي يعطي الانطباع بالشيخوخة. أما بعيداً عن المظهر الخارجي، فقد أشار البروفيسور ايان تشابل، من كلية برمنغهام لطب الأسنان، ان عدم تنظيف الأسنان لمدة أسبوعين يؤدي الى تلف جهاز المناعة. إضافة إلى ذلك، وجدت دراسات أخرى ان إهمال تنظيف الأسنان يسبب التهاب اللثة، والذي يرتبط بدوره بتطور أمراض أخرى مثل أمراض القلب وداء السكري من النوع الثاني، ومرض الزهايمر والسكتة الدماغية والسرطان.

لكن البروفيسور تشابل طمأن أن هذا الالتهاب يمكن تفاديه عن طريق العناية بالأسنان أو علاجه في حال وقع، وانما بفترة قصيرة، شرط ألا تكون الأعراض قد أصبحت مزمنة، عندها تكون الأضرار "لا رجعة فيها".