قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طوكيو: ينبغي أن تهدف اليابان إلى رفع معدل الخصوبة الإجمالي إلى 1.8 لتحقيق هدفها، المتمثل في بقاء عدد سكان البلاد عند حوالى 100 مليون نسمة حتى عام 2060 وفقا لتوصية مشروع رؤية الحكومة اليابانية لحل مشكلة نقص عدد السكان.
&
وأضافت التوصية، التي وضعتها لجنة رسمية من الخبراء والمسؤولين، أنه في حال تمكن الشباب من إدراك آمالهم بشكل كامل حول الزواج والولادة سيرتفع معدل الخصوبة الكلي أو متوسط عدد المواليد المقدر لكل امرأة خلال حياتها إلى هذا المعدل.
&
وحذرت التوصية من أن استمرار عدد سكان اليابان بالانخفاض يعني انكماش الاقتصاد وتراجع مستوى المعيشة، حيث سوف يواجه اليابانيون مستقبلا مليئا بالصعوبات. ومن المتوقع في ظل السيناريو الحالي أن يتقلص عدد سكان اليابان من 127 مليون نسمة في الوقت الحاضر إلى 87 مليون في عام 2060. ولكن إذا تحسن معدل الخصوبة من 1.43 في عام 2013 إلى 1.8 في عام 2030، ثم إلى 2.07 في عام 2040، فسوف يبلغ عدد السكان عام 2060 حوالى 100 مليون نسمة.
&
وأكدت مسودة المشروع على ضرورة أن يتعافى معدل الخصوبة ليصل إلى 2.07 من أجل ضمان الاستقرار في عدد سكان البلاد، وستكون اليابان عندها قادرة على زيادة نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي بنسبة 1.5 إلى 2.0% حتى 50 سنة تقريبًا من الآن، إذا كان عدد السكان مستقرًا، وتحسنت إنتاجية الشركات.
&
ونبهت التوصية الى أن التدفق المستمر للشباب من الريف إلى طوكيو وغيرها من المدن الرئيسة الكبرى يعتبر من العوامل التي تساعد على تسريع انخفاض عدد السكان في البلاد. وبناء على ذلك دعت التوصية إلى تصحيح زيادة عدد السكان المفرطة في طوكيو بشكل خاص والتي تزيد على 8 ملايين نسمة.
&

&