قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

محمود العوضي من دبي: طالب مغردون إماراتيون وخليجيون بضرورة تضييق الخناق على الرئيس اليمني المخلوع علي عبدالله صالح عبر تجميد أرصدته البنكية ومشاريعه الاستثمارية على مستوى دول الخليج والوطن العربي، بعد أن أثبتت الأحداث الجارية في اليمن أنه عنصر رئيسي يشارك في قتل فلذات أكباد الدول الخليجية المشاركة في قوات التحالف العربي، والذين يدافعون عن تراب اليمن، الذي أخذه صالح كرهينة في ظل حسابات معقدة في المنطقة التي يشكل باب المندب فيها أولوية استراتيجية لأمن الخليج، وكأن صالح يسعى إلى تدمير الأخضر واليابس في اليمن.

وأطلق ناشطون يمنيون حملة كبرى تحت اسم "جمدوا أموال الديكتاتور صالح" واسترداد الأموال التي نهبها من اليمنيين الشرفاء والحكومات الخليجية.

الإمارات تودع فلذات أكبادها

وكانت القيادة العامة للقوات المسلحة الإماراتية قد نعت أربعة من جنودها قتلوا صباح أمس الثلاثاء في عدن ضمن قوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية، وذكرت القوات المسلحة أن الإعلان عنهم جاء بعد التحقق من هوياتهم إلى جانب إصابة عدد آخر بإصابات مختلفة. وتقدمت القيادة العامة للقوات المسلحة بتعازيها ومواساتها إلى ذويهم.

وكانت مصادر وشهود عيان أكدوا أن عمليات المليشيات الحوثية وقوات المخلوع صالح الإجرامية، التي استهدفت مقر الحكومة اليمنية، وعدداً من المقار العسكرية أدت إلى مقتل 15 من قوات التحالف العربي والمقاومة اليمنية.

وقال محللون وخبراء سياسيون وعسكريون إن هذا الهجوم الإرهابي هو محاولة يائسة من الإنقلابيين الحوثيين وأنصارهم الدواعش للنهوض من ركام خسائرهم المتعددة والمتلاحقة في اليمن. وقد أغارت قوات التحالف الليلة على معاقل الحوثيين في الحديدة وتعز ولحج وصعدة.

أحمد الحمادي

قالت أسرة الفقيد الأول أحمد خميس مال الله الحمادي، إنه يبلغ من العمر 37 عاماً وهو من إمارة أبوظبي. متزوج ولديه 6 أبناء، و7 من الأشقاء 3 بنات و4 من الذكور وترتيبه الثاني من حيث العمر بين أخوته، وهو يقطن في منطقة المرفأ بالعاصمة الإماراتية أبوظبي، وكان على الدوام يتحدث عن أهمية الذود عن الوطن وأهمية ذلك في حفظ مستقبل الدولة وأمنها، وحماية أهلها.

يوسف الكعبي

وذكرت أسرة الفقيد الثاني يوسف سالم الكعبي، أن عمره 32 عامًا، وهو متزوج ولديه طفلان، طفل وطفلة. لديه 9 أشقاء بينهم شقيقتان.
&
علي الكتبي

وأشارت أسرة الفقيد الثالث علي خميس بن عايد الكتبي، أن عمره 27 عامًا من مدينة العين، وهو متزوج، لا يوجد لديه أبناء.

محمد السيابي

وأوضحت أسرة الفقيد الرابع محمد السيابي، أنه يبلغ من العمر 35 عامًا، ولديه 6 أبناء، ولدان و4 بنات، وأنه أوصى أهله أن يكون يوم استشهاده فرحة واعتزازا للجميع.

القتلة الداعشيون

نشر تنظيم داعش الإرهابي عبر حسابات موالية في مواقع التواصل الاجتماعي صور القتلة الإرهابيين، الذين هاجموا قوات التحالف العربي في اليمن.

وأعلن داعش لاحقًا مسؤوليته عن الهجوم موضحاً أنه تم بشاحنة مفخخة.

وطالب مغردون إماراتيون بضرورة نشر صور الداعشيين وأنصارهم في وسائل الإعلام المختلفة على أساس أن يكونوا مطلوبين دوليًا، ومن يمتلك أي معلومات عنهم يقدمها إلى الجهات الأمنية لتسهيل القبض عليهم ومحاكمتهم دوليًا.

سقوط مأرب وفرار جماعي للحوثيين

من جهته، أعلن العميد الركن علي سيف الكعبي قائد قوات التحالف العربي في مأرب سقوط مديرية صرواح غربي مأرب، بعد معارك مع مليشيات الحوثي وصالح، وتم قتل وأسر عدد كبير من مليشيا الحوثي في المعارك.

وحدثت عمليات فرار جماعي لمليشيات الحوثيين وقوات المخلوع صالح من آخر معاقلهم في مأرب، ولاسيما على جبهة "فرضة نهم"، حيث انسحب المتمردون بعد تحرك قوات التحالف العربي والجيش اليمني باتجاه صنعاء.

رضوخ الحوثيين

أعلن الحوثيون في اليمن رسميًا رضوخهم عمليا إلى الإرادة الدولية والتزامهم بتنفيذ قرارات الشرعية الدولية والعمل بما جاء في القرار الصادر عن مجلس الأمن 2216، لوضع حد للانقلاب في اليمن، كما جاء في رسالة وجهتها قيادة الحوثيين، حسب ما أورد موقع الإذاعة البريطانية بي بي سي على موقعه في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء.

وأوضحت الإذاعة أن الحوثيين وجهوا "كتاباً إلى الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، تعهدوا فيه باتخاذ خطوات لإنهاء النزاع في اليمن".

وقالت الإذاعة البريطانية أن رسالة الحوثيين تحدثت عن عملية من مراحل تؤدي في نهاية المطاف إلى وقف إطلاق النار وانسحاب المسلحين من المدن، وعودة الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا إلى العاصمة صنعاء.