قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اوسلو: قالت النروج الخميس ان عددا متزايدا من طالبي اللجوء يصلون الى اراضيها قادمين من روسيا حيث يتم الغاء اقاماتهم على الارجح لتفادي اعادتهم من قبل اوسلو الى روسيا.
&
ويبدو ان هذا الامر يندرج في سياق فتور العلاقات بين البلدين اللذين تدنى مستوى العلاقات بينهما الى ادنى مستوى منذ الحرب الباردة، وذلك بسبب الازمة الاوكرانية.
&
وقالت الين كارتين هايتا المسؤولة في الشرطة النروجية قرب الحدود بين البلدين "نلاحظ الان ان اشخاصا ياتون الى هنا مع قرار بالطرد (..) وهم غير مرغوب فيهم في الاراضي الروسية".
&
واضافت "عددهم كبير وسيزداد".
&
ووصل اكثر من 1800 طالب لجوء الى النروج منذ بداية العام مرورا عبر الشمال الكبير وهو طريق اقل خطورة من المتوسط لكنه يضغط على قدرات استقبال السلطات المحلية النروجية.
&
وطلبت اوسلو رسميا توضيحات من موسكو.