قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كانو: هاجم مئات من عناصر جماعة بوكو حرام الاسلامية مدينة اسكيرا اوبا في شمال شرق نيجيريا واحرقوا مساكن وادارات رسمية مرغمين الاف السكان على الهرب، كما قال شهود الثلاثاء لوكالة فرانس برس.

دخل المهاجمون في السابعة والنصف مساء الاثنين (18,30 ت غ) الى هذه المدينة في ولاية بورنو التي تعد واحدة من اكثر الولايات تضررا من تجاوزات المجموعة الاسلامية، كما افاد هؤلاء الشهود الذين تم الاتصال بهم من كانو كبرى مدن الشمال.

وتبعد اسكيرا اوبا 25 كلم عن شيبوك التي خطفت منها بوكو حرام 276 تلميذة في نيسان/ابريل 2014. وتمكنت 57 تلميذة من الفرار ولم يتم العثور بعد على 219.

احرق الاسلاميون المتطرفون "معظم منازل" اسكيرا اوبا. وهرب العدد الاكبر من السكان، تاركين وراءهم المرضى والمسنين، كما اكد شاهد طلب عدم الكشف عن هويته.

واوضح هذا الشاهد "لا نعرف مصير الذين بقيوا في المدينة تحت رحمة بوكو حرام"، مقدرا عدد النازحين ببضعة الاف.

وادلى اليو عبداللهي الذي تمكن ايضا من الهرب من اسكيرا اوبا، بالمعلومات نفسها لوكالة فرانس برس، موضحا ان هجوم الاثنين سبقه هجوم الاحد احرق خلاله الاسلاميون قصر الامير المحلي.

&