قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اخيسار:&بدأت محاكمة المسؤولين عن كارثة منجم سوما للفحم الحجري (غرب تركيا) التي اسفرت قبل سنة عن مقتل 301 عامل، الاثنين امام محكمة مدينة اخيسار المجاورة في حضور عدد كبير من عائلات الضحايا ووسط تدابير امنية مشددة.

ويحاكم في هذا الملف خمسة واربعون شخصا، منهم اكبر ثمانية مسؤولين في الشركة المستثمرة للمنجم.
&
وقد وصل حوالى 200 من ذوي الضحايا، وكان بعض منهم يعتمر قبعات عمال المناجم، الى امام المركز الثقافي في اخيسار التي تحول في هذه المناسبة الى محكمة. وكتبت على لوحة سوداء كبيرة اسماء العمال ال 301 الذين لاقوا حتفهم في 13 ايار/مايو 2014، كما ذكر مراسلو وكالة فرانس برس.
&
وردد المتظاهرون الذين جمعتهم نقابات واحزاب سياسية يسارية مناهضة للحكومة المحافظة، "الدولة القاتلة ستحاسب".