قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

&نجامينا: اعلن الرئيس التشادي ادريس ديبي اتنو مساء الثلاثاء ان جماعة بوكو حرام الاسلامية النيجيرية قد "انتهت" مضيفا ان التحدي حاليا هو "تحاشي حصول اعمال ارهابية" في منطقة بحيرة تشاد.

وقال للصحافيين التشاديين بمناسبة الذكى ال55 لاستقلال تشاد ان "بوكو حرام قطع رأسها. لا تزال هناك مجموعات صغيرة مبعثرة في شرق نيجيريا على الحدود مع الكاميرون. نحن قادرون على القضاء نهائيا على بوكو حرام".
&
واضاف "الحرب ستكون قصيرة وهي ستنتهي قبل نهاية العام وبوكو حرام ستختفي مع تشكيل قوة مشتركة ستكون عملانية خلال الايام المقبلة" وهي ستنسق اعمال مختلف الجيوش في المنطقة (نيجيريا وتشاد والكاميرون والنيجر وبنين).
&
وتحدث الرئيس التشادي ايضا وللمرة الاولى عن خليفة لابو بكر شيكو الذي كان يعتبر حتى الان زعيم جماعة بوكو حرام والذي لم يظهر في شرائط الفيديو التي توزعها الحركة منذ عدة اشهر.
&
وقال ايضا "هناك شخص يدعى محمد داود حل محل ابو بكر شيكو وهذا الاخير يريد التفاوض مع الحكومة النيجيرية. انا لا انصح بالحوار مع ارهابي" ولكنه لم يعط تفاصيل اضافية.
&
واشار الى ان التحدي هو "تحاشي حصول عمليات ارهابية ولهذا السبب نحن ننظم انفسنا على مستوى المنطقة كي نمنتع دخول معدات صنع القنابل والمتفجرات الاخرى الى دولنا".
&
وشدد على ضرورة "تحاشي الارهابيين" مشددا على اهمية المخابرات.
&