قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: اعتبر محللون نشر الحرس الثوري الإيراني مقطع فيديو يظهر كيفية اعتقال قوات المارينز الأميركي عملاً مثيراً للسخرية و"استفزازياً" خصوصاً وأن البحارة لم يقوموا بأي عمل عدواني.

وأظهرت لقطات الشريط زوارق بحرية إيرانية تحيط بالزورقين الأميركيين حيث قفز جنود الحرس الثوري إليهما وأمروا البحارة الإيرانيين بالاستسلام.

وحتى المصادر الإيرانية نفسها اعترفت بأن خرق الزورقين الاميركيين للمياه الاقليمية الايرانية قرب جزيرة (فارسي) كان سهوا "ولذلك تم اطلاق سراحهم في المياه الدولية".

لا أسف

وإلى ذلك، قال مسؤول أميركي يوم الأربعاء إن وزير الخارجية جون كيري لم يعبر عن أسفه خلال محادثاته مع نظيره الإيراني سعيا لإطلاق سراح عشرة بحارة أميركيين احتجزتهم إيران في الخليج.

وقال المسؤول الذي تحدث بشرط عدم الكشف عن هويته، حسب (رويترز): "لم تكن هناك حاجة للتعبير عن الأسف" مضيفا أن كيري لم يفعل هذا خلال عدة محادثات مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف. وكان ظريف هو المفاوض الإيراني الرئيس مع كيري في المحادثات التي أدت للتوصل إلى اتفاق نووي العام الماضي بين إيران والقوى العالمية.

وأفرجت إيران عن البحارة يوم الاربعاء بعد احتجازهم ليلة واحدة واضعة نهاية سريعة للحادثة التي أثارت توترات قبل أيام من التنفيذ المتوقع للاتفاق النووي.

وأكدت وزارة الدفاع الأميركية الإفراج عن البحارة بسلام، لكنها لم توضح في بيان صيغت كلماته بحذر كيف انتهى الأمر باحتجاز البحارة من قبل إيران قائلة إنها ستحقق في "الملابسات التي أدت لوجود البحارة في إيران".
&