قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: قال ديفيد ديفيس الوزير البريطاني المكلف ملف الخروج من الاتحاد الاوروبي (بريكست) الاربعاء انه لا يستبعد اتفاقا انتقاليا بين المملكة والاتحاد وذلك حتى التوصل الى تحديد علاقات جديدة بعد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الاوروبي.

واكد الوزير اثناء جلسة استماع امام لجنة برلمانية مكلفة ملف الخروج من الاتحاد الاوروبي "اذا كان ذلك ضروريا، نعم". كما اعتبر انه من الممكن التفاوض على خروج المملكة من الاتحاد في 18 شهرا كما تريد بروكسل.

واضاف الوزير "نريد خروجا سلسا ومنظما" مع "اوسع وصول ممكن الى السوق (الاوروبية المشتركة) واقل اضطرابات ممكنة".

وكان وزير المالية فيليب هاموند عبر الاثنين عن تاييده لاتفاقات انتقالية لتسهيل خروج المملكة من الاتحاد بهدف تفادي "الاضطرابات" خصوصا في النظام المالي، وهو سيناريو يتعزز كل يوم.

وحذر كبير مفاوضي المفوضية الاوروبية ميشال بارنييه في الاونة الاخيرة من انه سيكون امام الطرفين 18 شهرا على الاكثر لابرام اتفاق طلاق المملكة من الاتحاد وذلك للبقاء في اطار مهلة العامين بعد بدء المفاوضات.

وكانت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي تعهدت ببدء مفاوضات الخروج من الاتحاد قبل نهاية آذار/مارس 2017 وهو جدول صادق عليه البرلمان.