قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بروكسل: طالبت السفارة السعودية في بلجيكا، المواطنين السعوديين بتأجيل مواعيد السفر، اليوم الثلاثاء، إلى بلجيكا إلى يوم آخر نظراً للانفجارات التي وقعت في مطار ومترو بروكسل صباح اليوم.

وكتبت السفارة عبر حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قبل قليل: "نظراً لما تعرض له مطار بروكسل من هجوم، ولإقفال حركة المطار، نرجو تأجيل موعد السفر ليوم آخر، والتواصل على الرقم 0032474740000".
 
ودان الازهر بشدة اعتداءات بروكسل التي اوقعت الثلاثاء عشرات القتلى والجرحى معتبرا انها "جرائم نكراء تخالف تعاليم الاسلام السمحة".
 
وقال الازهر في بيان انه "يُعرب عن إدانته الشديدة للهجمات الإرهابية التي وقعت بشكل متتابع في العاصمة البلجيكية بروكسل" مشددا على انه "لم تتوحد جهود المجتمع الدولي للتصدي لهذا الوباء اللعين فلن يكف المفسدون عن جرائمهم البشعة بحق الأبرياء الآمنين".
 
هولاند: "اوروبا كلها مستهدفة" 
 
واعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ان "اوروبا كلها مستهدفة من خلال اعتداءات بروكسل.
 
وصرح هولاند في بيان ان على اوروبا "اتخاذ كل الاجراءات الضرورية ازاء خطورة التهديد"، مشددا على ان "فرنسا التي تعرضت لاعتداءات في كانون الثاني/يناير وفي تشرين الثاني/يناير الماضيين ستتكفل بحصتها كاملة" من هذه الاجراءات.
 
واضاف ان "فرنسا ستواصل مكافحة الارهاب بحزم على الصعيدين الداخلي والخارجي".
 
وقبل ذلك، دعت حكومته الى تعزيز اجراءات مكافحة الارهاب على صعيد اوروبا.
 
واعلن وزير الداخلية برنار كازنوف اثر اجتماع طارئ دعا اليه هولاند بمشاركة الوزراء المكلفين شؤون الامن ان على اوروبا "تعزيز عمليات التنسيق ومكافحة الارهاب".
 
من جهته قال رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس"نحن في حرب، وفي مواجهة هذه الحرب يجب تعبئة كل الهيئات".
 
واعلن وزير الخارجية جان مارك آيرولت انه شدد في اتصال هاتفي مع نظيره البلجيكي ديدييه ريندرز على "اهمية تنسيق اكبر لعملنا في مجال مكافحة الارهاب".
 
واوضح كازنوف ان نشر 1600 شرطي وجندي اضافي في فرنسا سيتم "عند مراكز المراقبة على الحدود وايضا في البنى التحتية للنقل الجوي والبري والبحري وللسكك الحديد".
 
كما اعلن كازنوف انه واعتبارا من الثلاثاء فان "اماكن النقل العامة ستخصص للذين يحملون هوية او بطاقة للسفر. وستخصص دوريات لعسكريين في هذه المواقع بالاضافة الى فرض عمليات تدقيق وتفتيش جسدي بشكل منهجي".
 
 واعتبرت وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني انه "يوم حزين جدا لاوروبا".
 
موغيريني: يوم حزين لأوروبا
 
قالت موغيريني خلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير خارجية الاردن ناصر جودة في عمان عقب مباحثات بينهما، ان "هذا يوم حزين جدا لاوروبا، وعاصمتها تعاني نفس الألم الذي عرفته هذه المنطقة (الشرق الاوٍسط) وتعاني منه يوميا".
 
واضافت وقد بدا عليها التأثر الشديد "ما زلنا ننتظر اخبارا محددة اكثر حول حيثيات الاعتداءات في بروكسل لكن من الواضح ان جذور هذا الألم الذي نعانية في منطقتنا هي نفسها".
 
وعبرت موغيريني عن التضامن مع اهالي الضحايا، مؤكدة "نحن متضامنون ليس مع معاناة الضحايا فقط، بل كذلك في الرد على هذه الافعال ومنع التطرف والعنف معا".
 
واضافت "وجودنا هنا اليوم معا هو اقوى رسالة قوة وصداقة بين شعوبنا نوجهها لأولئك الذين يحاولون تفريقنا، لن نتفرق وسنبقى معا".
 
من جانبه، وصف جودة تفجيرات بروكسل بـ"احداث مأساوية، وتفجيرات ارهابية" معبرا عن "ادانة الاردن الشديدة لهذه الأعمال الاجرامية الارهابية".
 
وقبل ان تتم موغريني حديثها او تأخذ اي سؤال من الصحافيين خلال المؤتمر الصحافي ادمعت عيناها وحاول جودة مواساتها قبل ان يخرجا من القاعة.
 
توسك يدين الاعتداءات
 
بدوره ندد رئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك ب"الاعتداءات الارهابية" في المطار ومحطة المترو بالعاصمة البلجيكية.
 
واعلن توسك في بيان ان "هذه الاعتداءات تشكل مستوى جديدا من الدناءة من قبل الارهابيين الذين يتحركون بدافع الكراهية والعنف".
 
واعلنت الشرطة البريطانية الثلاثاء انها عززت اعداد عناصرها في المواقع الحساسة في البلاد مثل المطارات بعد الانفجارات في بروكسل.
 
وقال مارك رولي المكلف وحة مكافحة الارهاب في الشرطة "كاجراء احتياطي تم تعزيز اعداد الشرطة المنتشرة في انحاء بريطانيا في مواقع اساسية مثل وسائل النقل لحماية المواطنين والطمأنة".
 
وفرضت في مطار غاتويك في لندن اجراءات امنية معززة اثر الانفجارات التي وقعت الثلاثاء في بروكسل واستهدف اثنان منها المطار الدولي، على ما اعلن متحدث باسم المطار لوكالة فرانس برس.
 
وقال المتحدث ان "امن المسافرين والموظفين في مطار غاتويك هو الاولوية المطلقة للمطار. ونتيجة لاحداث بروكسل الرهيبة، عززنا الاجراءات الامنية والدوريات في المطار".
 
واعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون على تويتر عقد اجتماع ازمة حول الانفجارات "في وقت لاحق قبل الظهر".
 
ومستوى الانذار الامني في بريطانيا في درجة "الخطورة" منذ اب/اغسطس 2014، وهي الدرجة الرابعة على سلم من خمس درجات.
 
كما فرضت هولندا تدابير امنية مشددة في مطاراتها اثر الانفجارات التي هزت بروكسل صباح الثلاثاء، كما عززت اجراءات المراقبة على حدودها مع بلجيكا، بحسب ما افادت الاجهزة الهولندية لمكافحة الارهاب الثلاثاء.
 
وقالت الاجهزة على موقعها الالكتروني "نتخذ هذه التدابير الاضافية من باب الحيطة (...) وهذا يعني دوريات اضافية للدرك في (مطار) شيبول وفي روتردام واندهوفر، ومراقبة معززة على الحدود الجنوبية".
 
وتابعت الاجهزة انها "تتابع الوضع عن كثب" مضيفة ان "لا سبب يحمل في الوقت الحالي على تعديل مستوى الانذار".
 
وقررت وزارة العدل ايضا زيادة عدد عناصر الشرطة المنتشرين في المحطات الكبرى في هولندا، بحسب وكالة الانباء "ايه ان بي".
 
وهزت عدة هجمات دامية ، يرجح انها ارهابية، صباح الثلاثاء مطار بروكسل ومحطة مترو فيها واوقعت 21 قتيلا على الاقل.