قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلن البيت الابيض ان الرئيس الاميركي باراك اوباما سيلتقي في الاسبوع المقبل في لاوس نظيره الفلبيني رودريغو دوتيرتي الذي هدد مرارا بقطع علاقاته مع واشنطن.

والفلبين المستعمرة الاميركية السابقة، احدى الدول الاقرب من واشنطن في جنوب شرق آسيا خصوصا في اطار الخلافات السيادية مع بكين في بحر الصين الجنوبي. ومعاهدة تحالف عسكري تربط البلدين. لكن منذ وصوله الى سدة الحكم في مايو ضاعف دوتيرتي الاهانات للسفير الاميركي مهددا بالانسحاب من الامم المتحدة وقطع العلاقات مع واشنطن وكانبيرا.

وتعرض دوتيرتي لانتقادات الامم المتحدة والخارجية الاميركية لدفعه مواطنيه لقتل المدمنين على المخدرات والمهربين للقضاء على هذه الآفة في البلاد. وادى ذلك الى مقتل الفي شخص رسميا.

وقال بن رودز المستشار القريب من اوباما للصحافيين "نتوقع ان يعرب الرئيس اوباما عن قلقه للتصريحات الاخيرة لرئيس الفلبين".

واضاف من واشنطن "نلتقي بانتظم مسؤولين من الدول الحليفة لنا وعندما يكون هناك تضارب في الاراء بشأن ممارسة تتعلق بحقوق الانسان او تصريحات مهينة نغتنم فرصة هذه اللقاءات للتطرق الى هذه المسائل مباشرة". وسيلتقي الرئيسان على هامش قمة جنوب شرق اسيا التي تبدأ في السادس من سبتمبر في فيينتيان.