قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: زارت النائبة الديموقراطية الاميركية تولسي غابارد دمشق، حيث التقت مسؤولين في النظام السوري، في زيارة نادرة لعضو في الكونغرس الاميركي.

وقالت المتحدثة باسمها اميلي لاتيمر لوكالة فرانس برس ان "النائبة تجري حاليا جولة لجمع المعلومات في سوريا ولبنان"، رافضة ان تحدد ما اذا التقت الرئيس السوري بشار الاسد او لا.

زيارة غابارد التي تمثل ولاية هاواي في مجلس النواب وكانت موجودة في العراق العام 2004 ضمن الحرس الوطني لهاواي، لم تعلن مسبقا ونقلها الاربعاء موقع "فورن بوليسي". 

اضافت المتحدثة "تعتقد (غابارد) ان من المهم ان تلتقي افرادا ومجموعات مختلفين، بينهم مسؤولون دينيون وعاملون انسانيون ولاجئون ومسؤولون حكوميون".

والنائبة الديموقراطية من معارضي تغيير النظام في سوريا واقامة منطقة حظر جوي. وسبق ان قدمت اقتراح قانون "لانهاء الحرب غير القانونية لبلادنا بهدف اسقاط النظام السوري" وانهاء المساعدات للفصائل المعارضة للاسد.

وقالت في يناير "ينبغي استخدام امكاناتنا المحدودة لاعادة اعمار مدننا هنا، وليس لتاجيج حروب خارجية لتغيير الانظمة". وفي نوفمبر، التقت غابارد الرئيس الاميركي الجديد دونالد ترامب في برجه في نيويورك.