: آخر تحديث
رئيسا البرلمان والاقليم يدعوان للتهدئة والحوار المفتوح

بغداد ترفض اتفاقًا ثلاثيًا لرفع فوري للعقوبات عن كردستان

فيما لم يجف بعد حبر اتفاق تم الاعلان عنه بين بارزاني وعلاوي والنجيفي على رفع فوري للعقوبات التي فرضتها الحكومة والبرلمان العراقيان على اقليم كردستان اثر اجرائه استفتاء الانفصال، فقد سارعت بغداد إلى رفضه مشددة على انها غير معنية ولا ملزمة به.

إيلاف من لندن: قال المتحدث الرسمي باسم رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، سعد الحديثي، إن الحكومة غير معنية وغير ملزمة بالقرارات التي صدرت عقب لقاء رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني بنائبي الرئيس العراقي إياد علاوي وأسامة النجيفي أمس. 

وأضاف في تصريحات متلفزة اليوم إن "الحكومة العراقية غير معنية وغير ملزمة بالقرارات التي صدرت عقب لقاء بارزاني بعلاوي والنجيفي في السليمانية" السبت.

وشدد المتحدث الرسمي على ان الحكومة الاتحادية لا تعترف بالإجراءات التي جرت خارج إطار الدستور.. مؤكدًا بالقول إن "الحكومة لم تغير موقفها من استفتاء إقليم كردستان"، في إشارة إلى مطالبتها بالغائه ونتائجه شرطًا للحوار مع حكومة اربيل ورفع العقوبات عنها.

وفي وقت سابق اليوم، قالت رئاسة الاقليم إن مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان عقد اجتماعاً في مدينة السليمانية (333 كم شمال شرق بغداد) على هامش مجلس العزاء المنظم لوفاة الزعيم الكردي الرئيس العراقي السابق جلال طالباني، الذي توفي الثلاثاء الماضي مع كل من نائبي رئيس الجمهورية أياد علاوي وأسامة النجيفي، حيث تم بحث الوضع الراهن في العراق وكيفية معالجة القضايا والمشاكل المتعلقة بالساحة السياسية. 

وأشارت الرئاسة في بيان صحافي اطلعت عليه "إيلاف" إلى أنّه بهذا الصدد فقد صرح فؤاد حسين رئيس ديوان رئاسة الإقليم قائلاً إن المجتمعين إتفقوا امس على اربع نقاط هي : البدء بالحوار والإجتماعات بين الأطراف السياسية الأساسية في العراق لتهدئة الأوضاع.. تكون الإجتماعات بجدول أعمال مفتوح.. ورفع العقوبات فوراً عن إقليم كردستان.. وأن تبدأ الاجتماعات خلال الفترة القصيرة المقبلة وتعتمد آلية خاصة للتنسيق المستمر، كما قال بيان لرئاسة الاقليم.

وقبيل ذلك، قال بارزاني إن الفرصة متاحة في كل الأوقات لإجراء الحوار مع بغداد، وشدد بالقول "سنعمل على حل المشاكل والخلافات مع بغداد عبر الحوار" معبرًا عن امتعاضه لقرارات الحكومة والبرلمان العراقيين ضد حكومة الاقليم مؤخرًا عقب الاستفتاء الكردي.

ومن جهته، اكد النجيفي عقب اجتماعه وعلاوي مع بارزاني علىى ضرورة "عدم اللجوء إلى فرض العقوبات والحصار ضد إقليم كردستان".. مشيرًا إلى أنه "لم يلتمس أي تراجع من رئيس الإقليم بهذا الشأن". وأضاف أنه "يجب إيجاد حل عراقي للأزمات".

اما علاوي فقال في تصريح للصحافيين أيضًا عقب الاجتماع "نحن مستمرون في جهودنا سواء على الصعيد الدولي أو الوطني أو على صعيد المؤسسات المهمة مثل الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ويجب أن نخرج بنتيجة تصب في خدمة العراق".

الجبوري وبارزاني يدعوان للتهدئة والحوار المفتوح

واليوم الاحد، دعا رئيس البرلمان العراقي سليم الجبوري ورئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني إلى التهدئة والحوار لحل الازمة الناتجة عن الاستفتاء الكردي.

جاء ذلك عقب اجتماع عقده الجبوري مع بارزاني في اربيل، حيث اكد الجانبان على ضرورة المحافظة على الامن والاستقرار والابتعاد عن أي توتر، كما قال بيان لرئاسة الاقليم تابعته "إيلاف".. مشيرًا إلى أنّه قد جرى خلال الاجتماع تبادل وجهات النظر حول آخرالمستجدات السياسية العراقية واستفتاء الاستقلال وردود الافعال عليها.

وبالاضافة إلى التأكيد على ضرورة المحافظة على الامن والاستقرار والابتعاد عن أي توتير، فقد شدد اللقاء على ضرورة العمل من اجل تهدئة الوضع السياسي بالاستناد إلى مبدأ الحوار بأجندة مفتوحة وبمشاركة كل الاطراف للتوصل إلى حل للمشاكل بين اربيل وبغداد.

وقبيل اجتماعه مع بارزاني، فقد اكد الجبوري رفضه لأي عقوبات جماعية ضد شعب كردستان مؤكدًا بالقول إنهم "أهلنا وناسنا". 

 والجمعة الماضي، قالت وزارة الخارجية العراقية إن الحكومة طلبت رسميًا من تركيا وإيران وقف جميع تعاملاتهما مع سلطات اقليم كردستان ومنها المتعلقة بالنفط وحصرها بالحكومة المركزية في بغداد.

وقالت الوزارة إنها قامت بتقديم مذكرة رسمية لسفارتي كل من تركيا وإيران في بغداد تضمنت طلباً رسمياً للحكومة من الدولتين الصديقتين التعامل مع الحكومة الاتحادية حصراً بما يتعلق بالمنافذ الحدودية وغلق جميع منافذهما الحدودية مع الاقليم لحين تسلم ادارتها من قبل الحكومة الاتحادية.. أضافة إلى ايقاف كل التعاملات التجارية وبالخصوص التي تتعلق بتصدير النفط وبيعه مع اقليم كردستان وان يتم التعامل في هذا الملف مع الحكومة العراقية الاتحادية حصرًا.

والخميس الماضي، قال العبادي خلال مؤتمر صحافي مشترك في باريس مع الرئيس الفرنسي مانويل ماكرون إن الاستفتاء الكردي الاخير على الانفصال كان خروجًا على الدستور، ولذلك رفضته الحكومة والبرلمان والمحكمة الاتحادية باعتباره اجراءً غير دستوري.

وسبق أن هددت انقرة وطهران بالانضمام إلى بغداد في فرض عقوبات اقتصادية على إقليم كردستان وقامتا بمناورات عسكرية مشتركة مع القوات العراقية على الحدود.
 
 


عدد التعليقات 30
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. NOW
Rizgar - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:15
غلق سد الموصل ودربنديخان و دوكان .
2. ان ذروة سياسة "توحيش" الك
K♥u♥r♥d♥i♥s♥t♥a♥n - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:17
ان ذروة سياسة "توحيش" الكورد وسعيهم من أجل الاستقلال في جزءٍ من أجزاء وطنهم الكبير كوردستان تتمثّل في الزعم بـأن "جمهورية كوردستان" ستكون "إسرائيل 2" في المنطقة، وهذه السياسة أدنى درجات السخافة الإعلامية والاستهتار بإرادة شعبٍ صوّت بنسبة 92% في 25/9/2017، رغم تهديدات الدول المجاورة، وصوّت ب"نعم للاستقلال" بنسبة 92%
3. يحلمون بتعريب وانفال وا
♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:19
يحلمون بتعريب وانفال واغتصاب الكورديات ...احلام العنصريين العرب منذ ١٩٢١.
4. حوار الدبابات قريباً
واحد - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:19
لا حوار مع الخونة الا بشروط الحكومة العراقية ونعلم انك غبي وتبحث عن زملائك الحرامية واصحاب الاقامة الدائمية في اربيل وشركائك في شركات النهب ولكن هيهات لان القرار اصبح بيد الشعب العراقي وكل من يقف بوجه الطوفان سندعسه باقدامنا والمزيد من العقوبات وتضييق الحبال على رقاب الخونة وبعدها ستسمع دوي حوار الدبابات والطيارات ...
5. ومهما يكن فلا بدّ من تحر
- GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:19
ومهما يكن فلا بدّ من تحرير كُردستان...
6. الحصار الاقتصادي الشيعي
Rizgar - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:24
الحصار الاقتصادي الشيعي الظالم وتجويع الشعب الكوردي وغلق المطارات.....اعمال لا اخلاقية بالمقايس الا نسانية .
7. التفرقة العرقية عمل لا ا
الفلاحين الكورد - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:29
الفلاحين الكورد ....استلام الحنطة والشعير من الفلاحين الكورد وعدم اعطاء المستحقات المالية للفلاحين الكورد منذ ٢٠١٤بعكس الفلاحين العرب حيث يستلمون مستحقاتهم المالية سنويا بدون مشكلة عمل عنصري حقير , منافي لمبادئ المساوات ل UN , التفرقة العرقية عمل لا اخلاقي .
8. نتائج الاستفتاء اعلنت و
K♥u♥r♥d♥i♥s♥t♥a♥n - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:31
نتائج الاستفتاء اعلنت والتحاور ممنوع من قبل مجلس نواب العراق، ولم يبقى الا شيئين لا ثالث لهما: اما كل واحد في بيته او الحرب. ولان العراقيين لايعرفون غير الحرب، عليه لقد اختارت الحكومة والبرلمان العراقي الحرب.
9. لكيان يقول عدم قبول الحوا
Rizgar - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:34
لكيان يقول عدم قبول الحوار الا بعد الغاء نتائج الاستفتاء!!!! انا شخصيا لا اعرف كيف ستلغى نتائج الاستفتاء. هل يطلب مجلس النواب العراقي ان نجري استفتاءا اخر لالغاء الاول، ام تطلب من المفوضية العليا الغاء الاستفتاء ونتائجها؟ كيف ستلغى اصوات شعب بعد ان صوت وتم تعداد الاصوات وأعلانها؟ لقد انطلق السهم ولا يمكن ايقافه !
10. (تركيا، إيران، العراق)
♠♠♠ - GMT الأحد 08 أكتوبر 2017 11:36
♠♠♠ تحاول الدول الثلاث (تركيا، إيران، العراق) اجبار إقليم كوردستان على العدول عن قرار الاستقلال عبر التهديد والوعيد بالحصار التام براً وجواً من خلال قطع المنافذ الحدودية وفرض حظر الطيران وإيقاف ضخ النفط وإجراء المناورات العسكرية على حدوده بهدف إدخال الفزع إلى قلوب المواطنين وبالتالي إحداث شرخ داخلي بين الأحزاب والقوى الكوردية أو دفعهم إلى إعلان الاستسلام وإلغاء قرار الاستقلال والرضوخ للحكومة العراقية وكأن شيئاً لم يحدث، وكأن القضية ليست عمرها أقلها مئة عام، وإذا لم تتحقق ما ذكرنا أعلاه، فمن الصعب أن نجد في الوقت الراهن عملاً عسكرياً مشتركاً إيرانياً تركياً ضد إقليم كوردستان وكما إنه ليس بالأمر السهل أن تبدأ واحدة منهما بالعمل العسكري منفردة قبل أخرى بسبب حالة الشك والريبة وعدم الثقة بين الطرفين وما سيترتب عن هذا الهجوم من تداعيات على أمنهما الداخلي وخسارة ملايين الدولارات من تعاملاتهما الاقتصادية مع كوردستان، زد على ذلك رفض المجتمع الدولي لأي عمل عسكري واسع النطاق في منطقة مضطربة أصلاً.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. شينزو آبي سياسي طموح ساعدته الظروف
  2. ماي: لن نسمح بتفكيك المملكة المتحدة
  3. مارين لوبن تنتقد أمرًا قضائيًا بإخضاعها لفحص نفسي
  4. ترمب يقترح بناء جدار على طول الصحراء الكبرى
  5. لما نكره الدبابير ونحب النحل؟
  6. رغم التحفظات... لندن ماضية في بيع طائرات لقطر
  7. محمد كريم العمراني... عجلةالاحتياط السليمة في السياسة والاقتصاد
  8. خلاف عراقي بريطاني حول طبيعة الحكومة الجديدة
  9. الزعيمان الكوريان يستعرضان وحدتهما على جبل بايكتو
  10. رحيل رئيس الوزراء المغربي الأسبق محمد كريم العمراني
  11. عمران خان: سنلعب دورًا إيجابيًا لإنهاء أزمة اليمن
  12. بغداد تعيد سفيرها في طهران... وتعتذر!
  13. آراء متعددة بشأن التفاهم حول ما يجري في إدلب
  14. تسمية شارع باسم بدر الدين تفجّر أزمة سياسية في لبنان
  15. محمد بن راشد: لا قوة تستطيع الوقوف أمام طموحات شعبنا
  16. فرنسا تغيّر سياستها في ليبيا... ولّى زمن هولاند
في أخبار