: آخر تحديث
يثير الأمر مخاوف حقيقية بشأن حرية الرأي والتعبير

تعيين «وزير واتساب» في زيمبابوي

إيلاف: أعلنت زيمبابوي إنشاء وزارة جديدة تحمل اسم "الأمن الالكتروني" لصد الهجمات الرقمية، لكن المواطنين يقولون إنها مجرد أداة لملاحقة مستخدمي "واتساب".

و قال رئيس البلاد روبرت موغابي إن مهمة الوزارة هي الإيقاع بـ" الفئران" التي تلحق الأذى مستغلة الفضاء الإلكتروني.

واعتبر سكان في زيمبابوي أن الوزارة ستلاحق من يستخدمون "فيسبوك" و"واتساب"، ويثير الأمر مخاوف حقيقية بشأن حرية الرأي والتعبير والحصول على المعلومات خصوصا مع وجود قانون أمن إلكتروني أثار انتقادات دولية، وفق الموقع الإلكتروني.

وما يعزز المخاوف أن الذي سيتولى الوزارة باتريك تشيناماسا الذي شغل منصب وزير المالية حتى فترة قريبة، واتهم خلال عهده شبكات التواصل وواتساب بالوقوف وراء التضخم.

وقال إن المعلومات المضللة المتناقلة عبر المنصات الاجتماعية أدت إلى طوابير طويلة أمام المحال التجارية وشح في بعض المواد الأساسية، وأثارت حالة من القلق بشأن حالة الاقتصاد.

وتبدو تعليقات المستخدمين في شبكات التواصل مثل شوكة في حلق حكومة البلاد، التي يحكمها موغابي (93 عاما) بقبضة حديدية منذ عام 1980.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
  2. مقتل نحو 15 ألف روسي في حوادث سير العام الحالي
  3. الخارجية الأميركية: لم نتوصل إلى خلاصة نهائية في قضية خاشقجي‎
  4. الكونغرس قد يجبر نائبة من أصل صومالي على خلع حجابها
  5. وفاة متظاهرة وإصابة 47 شخصاً خلال تظاهرات في فرنسا
  6. ترمب: تسليم غولن ليس قيد الدراسة
  7. خامنئي: عراق مستقل قوي ومتطور مفيد لإيران
  8. ولكواليس
  9. العاهل المغربي يعين إدريس الكراوي رئيسا جديدا لمجلس المنافسة
  10. فيضانات هائلة حفرت ودياناً عميقة في سطح المريخ
  11. الصين وروسيا وكندا على رأس البلدان التي ترفع حرارة الأرض
  12. اتهام الأردن بـ
  13. رئيس وزراء إسبانيا يحل الاثنين بالرباط في زيارة رسمية
  14. أبوظبي تحتضن مؤتمر
  15. خمسة وزراء بريطانيين يهددون بالإستقالة
  16. صالح لروحاني: لن ننسى دعم إيران لمواجهتنا صدام وداعش
في أخبار