قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أعلن الجيش التركي مقتل المدعو أبو خالد الأردني، الذي عيّنه تنظيم (داعش) الإرهابي واليًا على مدينة الباب شمال سوريا، في غارة جوية نفذتها مقاتلات تركية، في إطار عملية "درع الفرات" المتواصلة منذ 166 يوماً.

وأوضحت القوات المسلحة التركية في بيان، اليوم الأحد، أن أبا خالد الأردني، قتل خلال الضربات الجوية التي وقعت أمس السبت في مدينة الباب، وأسفرت عن مقتل 32 إرهابيًا من تنظيم "داعش".

ويأتي الإعلان التركي عن مقتل أبو خالد الأردني، تزامنًا مع إعلان الجيش الأردني عن قيام طائرات سلاح الجو الملكي الأردني بغارات ضد مواقع تنظيم (داعش) في جنوب سوريا يوم الجمعة الماضي.

وقالت وكالة أنباء (الأناضول) إنه تأكد خبر مقتل أبو خالد الأردني، من مراسلات تنظيم داعش، حيث أوردت الأناضول نص رسالة ممن يطلق عليه "والي الرقة" إلى العضو الذي حل محل الأردني، يبارك له فيها منصبه الجديد، ويخبره بتغيير جميع الشفرات وكلمات السر التي وضعها الوالي السابق المتوفى.

يذكر أن وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، بدأت فجر 24 أغسطس الماضي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس (شمال سوريا)، أطلقت عليها "درع الفرات"، لتطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الإرهابي.