لا تتوقف "إيلاف" عن السعي الحثيث إلى تقديم كل ما يمكن أن يساعد قارئها على أن يصل إلى مبتغاه من المحتوى الخبري الذي تقدمه، على مدار الساعة.

إيلاف: مواكبة للتطور المتسارع في ميدان التواصل الحديث والإعلام التقريري والاجتماعي في آن واحد، ارتأت "إيلاف" أن تنتقل، ابتداء من اليوم، إلى نظام نشر جديد، يتميّز بنمط أسرع لناحية تصفح صفحاتها، وبمحرك بحث أفضل، أكثر تناغمًا مع الوسائط الحديثة.

يتميز نظام النشر الجديد بتناغمه مع جميع وسائط النشر الحديثة، ومع جميع أدوات التصفح من أجهزة الكمبيوتر المكتبي والأجهزة اللوحية والهواتف النقالة وغيرها، حيث يعيد تشكيل تصميم صفحات "إيلاف" لتتطابق مع حجم الشاشة التي يتم التصفح من خلالها.
كذلك، يسهل نظام النشر الجديد تصفح "إيلاف" من مختلف برامج التصفح والتطبيقات الهاتفية.

أيضًا يتميز نظام النشر بأنه يتيح للقارئ سرعة الوصول إلى "إيلاف" من أي مكان في العالم عبر خوادم محلية تسهل وتسرع عملية التصفح.

ليس هذا التحديث إلا خطوة في مسيرة اختارتها "إيلاف" تحقيقاً لرؤيتها: ريادة في تقديم الخبر بصدقية وموضوعية ودقة وبتقنية هي الأكثر حداثة وتقدمًا.