: آخر تحديث
اتفاق روسي تركي على اقامة منطقة "منزوعة السلاح"

قمة بوتين - أردوغان تجنب إدلب هجوما داميًا

قالت موسكو يوم الإثنين، إن قوات الحكومة السورية وحلفاءها لن تنفذ عملية عسكرية جديدة في محافظة إدلب، وذلك بعد أن اتفق رئيسا روسيا وتركيا على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب لفصل قوات المعارضة عن قوات الحكومة السورية.

سوتشي: أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين الاتفاق مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان على إقامة "منطقة منزوعة السلاح" في منطقة ادلب، بحلول الخامس عشر من اكتوبر، تكون تحت مراقبة بلديهما.

وقال الرئيس الروسي في ختام لقائه نظيره التركي في منتجع سوتشي الروسي "قررنا إقامة منطقة منزوعة السلاح بعرض يتراوح بين 15 و20 كيلومترا على طول خط التماس، ابتداء من الخامس عشر من اكتوبر من هذا العام".

وأضاف بوتين أن "وحدات من الجيش التركي والشرطة العسكرية الروسية ستسيطر" على هذه المنطقة المنزوعة السلاح.

وأكد ضرورة إخلاء هذه المنطقة من السلاح الثقيل التابع "لجميع فصائل المعارضة" بحلول العاشر من تشرين الاول/أكتوبر.

وقال بوتين إن هذا الاتفاق يمثل "حلا جديا" يتيح تحقيق "تقدم في حل هذه المشكلة".

من جهته، قال اردوغان في المؤتمر الصحافي عقب الاجتماع بين الرئيسين "انني على اقتناع باننا بهذا الاتفاق تجنبنا حصول أزمة إنسانية كبيرة في إدلب".

وأضاف أن "روسيا ستتخذ الخطوات اللازمة لضمان عدم حصول أي هجوم على منطقة خفض التصعيد في ادلب".

وادلب آخر معقل للفصائل المسلحة في سوريا. وتسيطر "هيئة تحرير الشام" الجهادية على 60 في المئة من المحافظة المهددة بهجوم ضخم من قوات الرئيس بشار الأسد.

وتعارض تركيا بشدة الهجوم. وقد ظهرت خلافات بين تركيا وروسيا حول إدلب خلال قمة طهران التي عقدت في 7 ايلول/سبتمبر.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الله يجيب الخير لكل من يحب الخير للإسلام و المسلمين السنة
I sent USA some Coffins - GMT الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 06:17
حسب متابعتي للتعليقات على الحرب اللا إنسانية على العرب المسلمين في المنطقة من طرف الإلحاد و الزنادقة فلا بد من انسحاب جميع القوى المسلحة من سوريا و من ضمنها أذناب الحزب العربي الاشتراكي و تسليم البلد بالكامل للعرب المسلمين السنة بأسرع وقت ممكن تجنباً لأي علاقات استعلائية استحقارية من أتباع الغير سوريين من طرف الروس و إيران أو أي أحزاب عندها عقد نفسية تجاه المسلمين السنة. و ليس اسمه الرئيس بشار الأسد اسمه أراجوز الكفار في بلاد الشام


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. أول رئيس عراقي يتجول في مكان عام في العاصمة منذ 2003
  2. مولر لن يطيح بترمب… وتقريره قد لا يرى النور أبدًا!
  3. حملة دولية لإنقاذ 2320 إيرانيًا من الإعدام
  4. الكرملين: ملفات مهمة أمام
  5. بريطانيا تفرج عن داعية الكراهية أنجم تشودري
  6. تركيا: لم نقدم تسجيلات صوتية لأي طرف حول خاشقجي
  7. بوتين: نرفض «تخريب العلاقة مع الرياض»
  8. إيران وروسيا
  9. صدامٌ في أميركا بين الأمن القومي والأمن الداخلي
  10. العبادي يعلن عدم اعتزاله السياسة وتشكيل قوة ثالثة مدنية لا طائفية
  11. بومبيو: السعودية شريك استراتيجي وحاضنة الحرمين
  12. سابقة في البرلمان البريطاني: نائبان يعجزان عن التفاهم بالانكليزية!
  13. الحكومة المغربية تستعد لخوصصة مقاولات عمومية
  14. بالصور: فيضانات قوية تقتل 5 أشخاص في تونس
  15. الملك سلمان يعزي الرئيس السوداني في وفاة سوار الذهب
  16. 4 زعماء في خلوة لاحتساء الجعة... لِم لا !؟
في أخبار