قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: فرضت إيران مساء الثلاثاء عقوبات على الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب وعدة وزراء ومستشارين من إدارته شاركوا في حملته لممارسة "الضغط الأقصى" على إيران.

وتشمل هذه العقوبات منع السفر وتجميد أصول مالية لترامب ومسؤولين أميركيين آخرين مستهدفين، يُحتمل أن يكونوا يمتلكونها في إيران.

واتُخذت هذه التدابير بموجب قانون صادر عام 2017 تحت عنوان "محاربة انتهاكات الحقوق الإنسانية ونزعة المغامرة والأعمال الإرهابية للولايات المتحدة في المنطقة"، وفق ما جاء في بيان أصدرته وزارة الخارجية الإيرانية.

وبالإضافة إلى ترامب الذي يغادر البيت الأبيض الأربعاء، تستهدف العقوبات خصوصاً وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الخزانة ستيفن منوتشن وكذلك وزير الدفاع مارك إسبر.

وتضمّ اللائحة أيضاً المديرة السابقة لوكالة الاستخبارات المركزية "سي آي ايه" جينا هاسبل ومستشار ترامب السابق لشؤون الأمن القومي جون بولتون والمبعوث الأميركي الخاص لإيران براين هوك وخلفه إليوت أبرامز.

ونطراً إلى وابل العقوبات الأميركية المفروضة على الجمهورية الإسلامية والهجمات المتكررة التي كان يشنها الرئيس الأميركي المنتهية ولايته والأشخاص المستهدفين بالعقوبات على إيران، من شبه المستبعد أن يكون هؤلاء يمتلكون أصولاً في إيران أو أن تكون لديهم نية زيارة طهران.

وقطعت إيران والولايات المتحدة علاقاتهما الدبلوماسية عام 1980.

وسحب ترامب بشكل أحادي بلاده من الاتفاق الدولي حول النووي الإيراني المبرم عام 2015، وأعاد فرض عقوبات كان ينصّ الاتفاق على رفعها مقابل الحدّ من البرنامج الإيراني الذري المثير للجدل.