قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: أدت سلسلة من الغارات الجوية الاسرائيلية العنيفة الجديدة فجر الأربعاء إلى تدمير المقارّ الرئيسية لشرطة حماس في غرب مدينة غزة، حسب وزارة الداخليّة في القطاع.

وأعلن المتحدّث باسم الوزارة في غزة إياد البزم في بيان أن "طائرات الاحتلال الإسرائيلي قامت بشنّ غارات متتالية أسفرت عن تدمير جميع مباني مقرّ قيادة الشرطة في قطاع غزة".

وأطلقت الطائرات الإسرائيليّة عشرات الصواريخ على غرب مدينة غزة استهدفت مقرّ الشرطة الرئيسي التابع لحماس وكلّية تدريب الشرطة ومقرات أمنية أخرى تقع في المنطقة ذاتها بحسب شهود عيان ومصادر أمنيّة فلسطينيّة.

من جانبه، أعلن الجيش الإسرائيلي في بيان أن قواته الجوية "أنهت قبل وقت وجيز سلسلة من الغارات استهدفت منازل قادة" في كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في جنوب قطاع غزة.

وبدأ التصعيد في غزّة بعد تصاعد المواجهات في القدس الشرقيّة، ولا سيّما في محيط المسجد الأقصى بين فلسطينيّين وقوّات الأمن الإسرائيليّة.

وأدت الغارات الاسرائيلية إلى مقتل 35 فلسطينيا على الأقل بينهم 12 طفلا وثلاث نساء، وجرح 233 آخرين في غزة، حسب وزارة الصحة في القطاع.

وكانت كتائب القسّام حددت الاثنين مهلة لإسرائيل لسحب قواتها الأمنيّة من باحات المسجد الأقصى. ومع انتهاء المهلة أطلقت فصائل فلسطينيّة مسلّحة بينها حماس، وابلاً من الصواريخ على جنوب الدولة العبريّة وفي القدس.

وتُحاصر إسرائيل قطاع غزّة الذي يعيش فيه قرابة مليوني شخص منذ 2007.

وجرت ثلاث حروب مدمّرة منذ ذلك الوقت بين حماس وإسرائيل في 2008 و2012 و2014.