قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: أعلن رسميا عن الموافقة على استخدام أول دواء في المملكة المتحدة يستخدم أجسامًا مضادة من صنع الإنسان للوقاية من فيروس كورونا.

وقال وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد إن الموافقة على العلاج الأول المصمم خصيصًا لكورونا COVID-19 كانت "أخبارًا رائعة" وأعرب عن أمله في طرحه للمرضى من جانب الهيئة العامة لخدمات الصحة الوطنية NHS في أقرب وقت ممكن".

وقالت وكالة تنظيم الأدوية ومنتجات الرعاية الصحية (MHRA) إن بيانات التجارب السريرية التي تم تقييمها أظهرت أنه يمكن استخدام (رونابريف Ronapreve) لمنع العدوى وعلاج أعراض العدوى الحادة ويمكن أن تقلل من احتمالية دخول المستشفى بسبب الفيروس.

اول منتج

وهذا هو أول منتج مركب من الأجسام المضادة أحادية النسيلة معتمد للاستخدام في الوقاية من العدوى الحادة الناجمة عن فيروس كورونا وعلاجها في المملكة المتحدة.

ومعروف أن الأجسام المضادة وحيدة النسيلة هي بروتينات من صنع الإنسان تعمل مثل الأجسام المضادة البشرية الطبيعية في جهاز المناعة.

وقالت وكالة تنظم الأدوية إن الدواء الذي طورته شركتا الأدوية Regeneron وRoche، يتم إعطاؤه إما عن طريق الحقن أو التسريب ويعمل على بطانة الجهاز التنفسي حيث يرتبط بإحكام بالفيروس ويمنعه من الوصول إلى الخلايا.

وقال وزير الصحة البريطاني: "هذه أخبار رائعة من هيئة تنظيم الأدوية المستقلة وتعني أن المملكة المتحدة وافقت على أول علاج لها مصمم خصيصًا لكورونا ـ COVID-19.

وأضاف: "سيكون هذا العلاج إضافة مهمة إلى مستودع الأسلحة لدينا لمواجهة COVID-19 - بالإضافة إلى برنامج التطعيم المشهور عالميًا وعلاجات dexamethasone و tocilizumab المنقذة للحياة.

إنقاذ الارواح

ومن جهتها، قالت الدكتورة سامانثا أتكينسون، كبيرة مسؤولي الجودة والوصول المؤقت في وكتلة تنظيم الأدوية MHRA: "يسعدنا أن نعلن الموافقة على علاج علاجي آخر يمكن استخدامه للمساعدة في إنقاذ الأرواح والحماية من Covid-19.

وقالت: "ويعتبر رونابريف هو الأول من نوعه لعلاج كورونا COVID-19 ، وبعد إجراء تقييم دقيق للبيانات من قبل العلماء والأطباء الخبراء لدينا، نحن راضون عن أن هذا العلاج آمن وفعال".

وأضافت: "مع عدم وجود تنازلات بشأن الجودة والسلامة والفعالية، يمكن للجمهور أن يثق في أن وكالة تنظيم الأدوية MHRA قد أجرت تقييمًا قويًا وشاملًا لجميع البيانات المتاحة."

الهدف الرئيس

وقالت الهيئة التنظيمية إن الحكومة والهيئة العامة لخدمات الصحة الوطنية NHS ستؤكدان كيفية نشر العلاج للمرضى في الوقت المناسب.

وجاء هذا التطور، في الوقت الذي أعلنت فيه شركة اللقاحات أسترازينيكا AstraZeneca أن دراسة في مرحلة متأخرة أشارت إلى أن العلاج بالأجسام المضادة قد حقق الهدف الرئيسي المتمثل في الوقاية من كوفيد..

ومثل هذه الأخبار تضع شركة الأدوية البريطانية على الطريق الصحيح لتقديم بديل محتمل للقاحات للأشخاص الذين يعانون من ضعف في جهاز المناعة.

وقالت الشركة إن مزيج نوعين من الأجسام المضادة، اكتشفهما في البداية المركز الطبي بجامعة فاندربيلت، قلل بنسبة 77 في المئة من خطر الإصابة بأعراض كورونا COVID-19.

وأضافت أن أكثر من 75 في المئة من الذين شاركوا في تجربة الدواء يعانون من أمراض مزمنة، بعضها مرتبط بتراجع الاستجابة المناعية للتطعيم.

مواضيع قد تهمك :