قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: اعلنت السلطات العراقية الاثنين عن ارسال وفد قنصلي الى الحدود الليتوانية البيلاروسية لمنح جوازات مرور لاعادة عراقيين مهاجرين عالقين، مع وفاة عراقي خامس هناك.

وقالت وزارة الخارجية العراقية اليوم انها استجابت لعدد من المهاجرين العراقيين العالقين بين ليتوانيا وبيلاروسيا وقامت السفارة العراقية في بولندا بارسال وفد قنصلي الى هناك.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف في بيان تابعته "ايلاف" ان الوفد سيقوم بمنح جوازات المرور للمواطنين الراغبين بالعودةِ الطوعيّة الى العراق والإطلاع على ظروف إقامة الآخرين ومعرفة متطلباتهم الإنسانيّة.

ويأتي ارسال الوفد مع اعلان حرس الحدود البولندي عن وفاة مهاجر عراقي على الحدود بين بيلاروس وبولندا هو الخامس الذي يقضي أثناء محاولة العبور إلى بولندا وليتوانيا العضوين في الاتحاد الأوروبي.

واضاف الحرس في بيان رسمي أن مهاجرا آخر توفي بعد نقله إلى المستشفى بعد إصابته بازمة قلبية رغم جهود إسعافه فيما أرجع مسؤولون بولنديون الوفيات السابقة للبرد والإنهاك.

وقال حرس الحدود على حسابه في "تيوتر" أن "واحدا من مجموعة من المهاجرين العراقيين أوقفت على مسافة 500 متر على الجانب البولندي من الحدود مع بيلاروس توفي جراء أزمة قلبية على الأرجح".

وتقول الحكومة الليتوانية على أن مهمتها الرئيسية حراسة الحدود وحمايتها من تدفق المهاجرين وتتهم الحكومة البيلاروسية بتسهيل تدفقهم انتقاما من العقوبات الأوروبية المفروضة ضدها مؤخرا.

مباحثات عراقية ليتوانية

ومن جانبه بحث وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين مع نظيره الليتواني غابريليوس لاندسبيرغيس في نيويورك موضوع المواطنين العراقيين المتواجدين داخل مخيمات الإيواء الليتوانية .

والتقى الوزيران على هامش أعمال الجزء الرفيع المُستوى للجمعية العامّة للأمم المُتحدة في دورتها الـ76 في نيويورك حاليا وجرى خلال ذلك بحث موضوع المواطنيين العراقيين المتواجدين في داخل مخيمات الايواء كما قال بيان للخارجية العراقية.

وأكّد الوزير فؤاد حسين خلال الاجتماع على أنَّ "الحكومة العراقيَّة اتخذت جميع الإجراءات والتدابير لتسهيل عودتهم الطوعية من خلال إصدار الوثائق المطلوبة وتوفير رحلات خاصة لنقلهم إلى العراق وتوجيه البعثات العراقيَّة المعنية بمُتابعة الموضوع، وإجراء الزيارة لهم في هذة الدول".. مشددا على ان العراق حريص على انهاء هذا الملف، وضمان سلامة أمن مواطنيه".

من جانبه أشار وزير الخارجيَّة الليتواني إلى ان القوانيين الوطنية الليتوانية بشأن العبور الغير الشرعي للحدود يعرضهم إلى مساءلة قانونية.. ثم اتفقا على أهمية تبادل الزيارات بينهما لإيجاد الحلول المُناسبة لهذه المشكلة.

وسجلت ليتوانيا التي يبلغ عدد سكانها 2.8 مليون نسمة دخول أكثر من 4 آلاف مهاجر هذا العام معظمهم من العراقيين مقابل 81 في عام 2020.
وبدأت ليتوانيا خلال حزيران يونيو الماضي بناء حاجز من الأسلاك الشائكة طوله 550 كم على حدودها مع بيلاروسيا.