قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



برلين: اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل في مقابلة صحافية انها تؤيد الاشارة الى القيم المسيحية في الدستور الاوروبي معتبرة ان على اوروبا ان quot;تكون مستعدة للنضالquot; من اجل قيمها. وقالت المستشارة الالمانية في حديث يصدر الاثنين في مجلة فوكوس الالمانية quot;كنت اتمنى لو ان التمسك بالقيم المسيحية كان اكثر ظهوراquot; في المعاهدة الدستورية الاوروبية.

وتتولى ميركل حاليا رئاسة الاتحاد الاوروبي وهي بروتستانتية واجريت المقابلة معها ومع الكاردينال الالماني كارل ليمان. واضافت ميركل التي تنتمي الى الحزب المسيحي الديموقراطي quot;على اوروبا ان تواصل الاهتمام بهذه المسالةquot; مشددة على ان القانون الاساسي الالماني يشدد على quot;المسؤولية امام الله والبشرquot;.

وتابعت المستشارة الالمانية ان quot;اوروبا ليست ناديا مسيحياquot; بل هي اقرب الى quot;نادي قيمquot; يجب ان تكون القارة القديمة quot;مستعدة للدفاع عنهاquot;.
وقالت ميركل ايضا quot;لن نوافق باي حال من الاحوال على وجهات نظر تعتبر ان بالامكان المس بالكرامة الانسانية، او ان يكون للرجل والمرأة نفس الامكانات للتقدمquot;.

وكانت المانيا وعدت قبل ان تتسلم رئاسة الاتحاد الاوروبي خلال الستة اشهر الاولى من السنة الحالية باعادة تحريك مسالة مشروع الدستور الاوروبي بعد ان رفضه الفرنسيون والهولنديون خلال استفتاءين عام 2005. وسبق ان اعرب الفاتيكان عن الاسف لعدم تضمن مشروع الدستور الاوروبي اشارة الى القيم المسيحية في اوروبا.