قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

غالبية النواب يشيدون بالوزير الإيراني المُقال

طهران: عيّن الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد اليوم الثلاثاء وکيلا لوزارة الأمن بعد إقالة وزير الأمن غلام حسين محسني اجئي. وذكرت وكالة الأنباء الايرانية الرسمية (ارنا) أن أحمدي نجاد أصدر اليوم قرارا بتعيين مجيد علوي وکيلا لوزارة الامن وذلك بعد إقالة اجئي من منصبه كوزير للأمن.

وأفاد المكتب الاعلامي للرئيس الايراني ان تعيين علوي وکيلا لوزارة الامن quot;جاء في ضوء التزامه وکفاءته وماضيه القيم، وذلك لحين تعيين الوزير الجديد والحصول على الثقة من مجلس الشورى الاسلامي (البرلمان)quot;. وتمني أحمدي نجاد لوکيل وزارة الأمن النجاح في تحقيق أهداف النظام الاسلامي، بالتنسيق والتعاون مع مجلس الوزراء وأداء الواجبات القانونية المناطة به.

من ناحية أخرى أصدر 210 من نواب مجلس الشورى الاسلامي بيانا أعربوا فيه عن إشادتهم وتقديرهم وشكرهم لجهود وزير الأمن طيلة السنوات الاربع من توليه مهام هذه الوزارة. وجاء في البيان quot;لقد شهدنا في هذه الايام اختبارا كبيرا لحجة الاسلام محسني اجئي وزير الامن، حيث اختار الطريق الصحيح في الدفاع عن كيان ولاية الفقيه وقيادة النظام الاسلامي، وأثبت مرة اخرى انه لن يستبدل الدفاع عن سماحة آية الله العظمى الخامنئي وقيم النظام، بأي شيء آخرquot;.

وتقدم النواب بالشكر من وزير الأمن المقال لـquot;الدفاع والحفاظ على قيم الثورة في مواجهة العناصر المعادية للثورة في الداخل والخارج، وخاصة من خلال دوره المتميز في الاحداث التي سبقت الانتخابات وتلتهاquot;. وكانت ايران شهدت اضطرابات عقب الاعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية التي جرت في 12 حزيران/يونيو الماضي وفاز فيها الرئيس محمود أحمدي نجاد، سقط فيها قتلى وجرحى.