قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: اعربت فرنسا الاثنين quot;عن قلقها الشديدquot; اثر اعلان كوريا الشمالية بلوغها المرحلة الاخيرة من تخصيب اليورانيوم، وطلبت منها quot;العودة الى المحادثات السداسيةquot;. وكان النظام الكوري الشمالي اعلن الجمعة انه بلغ المرحلة النهائية من التخصيب وسيبدأ بتصنيع اسلحة نووية جديدة.

واعلنت مساعدة المتحدث باسم الخارجية الفرنسية كريستين فاج للصحافيين quot;ان فرنسا تدعو كوريا الشمالية الى احترام تعهداتها والتزاماتها بموجب القرارين الصادرين عن مجلس الامن الدولي 1718 و1874 اللذين يطلبان تفكيك كامل وقابل للتحقق ولا عودة عنه لبرامجها النوويةquot;. وقالت المتحدثة ايضا quot;ينبغي ان تستانف كوريا الشمالية الحوار وتعود الى المحادثات السداسيةquot; (كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية واليابان وروسيا والصين والولايات المتحدة).

وكانت كوريا الشمالية نفت منذ سنوات قيامها ببرنامج سري لتصنيع قنبلة ذرية باليورانيوم المخصب، قبل ان تعلن في حزيران/يونيو نيتها في تخصيب اليورانيوم وجعل البلوتونيوم الذي تملكه عسكريا.

وجاء اعلان بيونغ يانغ في حين يحاول الموفد الاميركي لكوريا الشمالية ستيفن بوزوورث اعادة تحريك المفاوضات السداسية.