قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طالب السير اليكس فيرغسون العودة الفورية إلى أولد ترافورد لثلاثة من لاعبيه كانوا على سبيل الإعارة في بريستون وذلك انتقاماً من إقالة ابنه من تدريب النادي.

_________________________________________________________________________

لندن:أنهى رؤساء بريستون عقد دارين فيرغسون بعد 11 شهراً فقط من تسلمه منصب المدير الفني في النادي، وقرروا تعيين مدافع ايفرتون السابق ديفيد انسورث مسؤولاً مؤقتاً عن الفريق، التي تزامنت مع طلب فيرغسون العودة الفورية لريتشي دي لايت وجوش كينغ وماتي جيمس إلى أولد ترافورد.

وأوضحت رسالة فيرغسون، التي ارسلها عبر الفاكس، طلب عودة نجوم بريستون، على أن المدير الفني لمانشستر يونايتد لم يكن سعيداً بالطريقة التي تمت إقالة ابنه، على رغم أن النادي يتمركز في قاع دوري الأبطال بـ19 نقطة من 22 مباراة (5 فوز و4 تعادلات و13 خسارة).

وعاد بالفعل كل من المدافع البلجيكي دي لايت والمهاجم النرويجي كينغ إلى مركز تدريب الشياطين الحمر في كارينغتون. ولكن بما أن شروط اتفاق جيمس (الكابتن السابق لمنتخب انكلترا تحت الـ19 عاماً) على سبيل الإعارة هي لمدة موسم كامل، فيعني أن على فيرغسون، الذي احتفل بعيد ميلاده الـ69 يوم الجمعة، الانتظار إلى نهاية الموسم لإعادته.

أما مدة عقدي دي لايت، الذي شارك 6 مرات مع الشياطين الحمر، وكينغ فقد ينتهيان بعد مباراتي بريستون ضد داربي وكريستال بالاس خلال هذا الأسبوع. وقال رئيس النادي موريس ليندساي: quot;كانت صدمة بالنسبة إلينا ولطمة كبيرة. سيواجه ديفيد انسورث تجربة مريرة عندما يقال له بعد نصف ساعة فقط من بدء عمله للمرة الأولى في النادي إنه تم استدعاء اثنين أو ثلاثة من أفضل اللاعبين من وراء ظهرهquot;.

وزاد قرار فيرغسون إلغاء عروض الإعارة من الكآبة في بريستون، ويواجه انسورث الآن مشاكل في خط الدفاع حيث أن دي لايت (شارك مع مانشستر يونايتد 6 مرات) أثبت أنه واحداً من أكثر اللاعبين اتساقاً في النادي. وكان من المفترض أن يبقى صانع الألعاب جيمس في بريستون على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، ولكنه يواجه مأزقاً لأنه يخضع حالياً لعلاج من اصابته في مركز تدريب كارينغتون.

ومع إصرار فيرغسون على أنه ينبغي ألا يبقى أي لاعب من مانشستر يونايتد في بريستون في أعقاب إقالة ابنه (38 عاماً)، فإن أيام النادي المتعثر أصبحت معدودة في دوري الأبطال.

وفي محاولة للحفاظ على علاقه مع مانشستر يونايتد، تحدث تريفور همينغز، مالك بريستون، مع فيرغسون مرتين قبل أن يقول لدارين إنه اقيل من منصبه.

وكان قد أثار هذا القرار القلق في بريستون بسبب الآثار المترتبة عليه. لأن فيرغسون فضلاً عن ارساله لاعبين إلى نادي دوري الأبطال على سبيل الإعارة، فقد سمح لهم بالاستفادة من نظام التدفئة تحت أرض الملعب للتدريب في كارينغتون الأسبوع الماضي.

وكان همينغز، الذي يعتبر من قدامى أصدقاء فيرغسون، يتمنى أن ينجح دارين في بريستون، ولكن في نهاية المطاف اقتنع على أنه لا بد من التضحية بالعلاقة الشخصية من أجل مصلحة النادي.

وزادت من مشاكل انسورث انضمام ريتشارد شابلو لاعب خط الوسط إلى ساوثهمبتون بمبلغ 50 ألف جنيه استرليني بعدما شارك مع بريستون لمدة ثلاثة أشهر على سبيل الإعارة، إلا أن المدير الفني الجديد عزز صفوف فريقه من خلال توقيع ايان هيوم من بارنسلي.