قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عقد السير اليكس فيرغسون العزم على قطع علاقته بكرة القدم في اللحظة التي يقرر فيها انهاء عمله مديراً فنياً لمانشستر يونايتد.

لندن : لم يظهر السير اليكس فيرغسون (69 عاماً)، المدير الفني في مانشستر يونايتد، أي مظاهر الرغبة في الإعلان عن اليوم الذي سيعتزل فيه ويتقاعد. إذ قال إنه سيستمر في عمله طالما أن صحته جيدة.

ومع ذلك، فمن الواضح الجلي أن الإعلان عن تقاعد الاسكتلندي سيأتي عاجلاً وليس آجلاً، خصوصاً عندما يشعر بعدم الرغبة في الاستمرار في واحدة من وظائف اللعبة الجميلة الأكثر ضغطاً. وعندما يحدث ذلك، فإن فيرغسون أكد أنه يعتزم الابتعاد تماماً عن عالم كرة القدم بدلاً من السعي إلى وظيفة أخرى في مكان آخر.

وقال لشبكة برامج الترفيه والرياضة ESPN: quot;بالطبع من الأرجح أن يكون لي بعض الرغبة للعمل في إحدى الوظائف في أولد ترافورد، ولكن الشيء الأهم هو أن يعزل الإنسان نفسه بشكل كاملquot;.

وأكد فيرغسون، الذي يسعى للحصول على اللقب الـ19 للدوري الانكليزي هذا الموسم، أنه لا يعتزم الحصول على أي وظيفة مماثلة أو وظائف أخرى، وأنه سيتوجه إلى التلال لمراقبة غروب الشمس، لأنه يحاول أن يأخذ أكبر قسط من الراحة، وأن يكون نشيطاً أثناء تقاعده.
ومنزلة السير اليكس داخل عالم كرة القدم تضمن أنه عندما يتكلم فعلى الآخرين أن يستمعوا إليه. فقد تحسر قبل أسابيع على الأسلوب غير المحسوب في طريقة ملكية أندية كرة القدم وإدارتها. وكشف للمرة الأولى أنه تحدث مع ريتشارد بيفان الرئيس التنفيذي لرابطة المديرين الفنيين عن طريقة ما لتثقيف أولئك الذين يديرون أندية كرة القدم، إذ قال: quot;الطبيعة قد غيرت الكثير من الناس خلال السنوات الثلاثين الماضية، فقد أصبحوا أكثر عدوانية ورؤساء تنفيذيين طموحين للغاية. تحدثت فعلاً مع بيفان حول تثقيف الرؤساء التنفيذيين حول كرة القدم، لأن اللعبة تستقبل الكثير منهم من الخارجquot;.

يذكر أن انجازات فيرغسون في أولد ترافورد مثيرة للإهتمام، حيث حصل منذ التحاقه إليه في 6 تشرين الثاني 1986 على 11 مرة بلقب الدوري الممتاز (18 مرة بلقب الدوري)، و5 مرات بكأس الاتحاد و4 مرات بلقب رابطة الأندية المحترفة و6 مرات ببطولة الدرع الخيرية ومرتان بدوري أبطال أوروبا ومرة واحدة لكل من كأس الكؤوس الأوروبية وكأس العالم للأندية وكأس السوبر الأوروبي.