أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم قراراته المتعلقة بمجزرة استاد بورسعيد، التي راح ضحيتها 74 من مشجعي النادي الأهلي ومئات من المصابين، بحرمان النادي المصري من المشاركة بأي أنشطة يقوم الإتحاد بتنظيمها لمدة موسمين وحظر إقامة مباريات على ملعبه لمدة ثلاث سنوات.


صورة من الرسالة التي وجهها جمهور الأهلي للجبلاية من موقعه الإلكتروني

بعد أسابيع طويلة من الانتظار والترقب، أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم أخيراً قراراته المتعلقة بمجزرة استاد بورسعيد، التي راح ضحيتها 74 من مشجعي النادي الأهلي ومئات من المصابين، بحرمان النادي المصري من المشاركة بأي أنشطة يقوم الإتحاد بتنظيمها لمدة موسمين وحظر إقامة مباريات على ملعبه لمدة ثلاث سنوات.

وفور الإعلان عن تلك العقوبات التي تم الاستناد فيها إلى لائحة النظام الأساسي للاتحاد المصري ولائحة لجنة المسابقات 2010 وشروط مسابقة الدوري العام القسم الأول (2011/2012) ولائحة شؤون اللاعبين وقانون الانضباط في الاتحاد الدولي لكرة القدم ( فيفا )، انفجرت حالة من الغضب العارم بين أنصار النادي الأهلي وكذلك أنصار النادي المصري، على حد سواء، وامتدت تلك الحالة حتى وقت متأخر من صباح اليوم السبت، بعد تظاهر الآلاف من جمهور النادي المصري داخل شوارع مدينتهم اعتراضاً من جانبهم على تلك القرارات، بالإضافة إلى حملة الرفض والغضب الجارفة التي عبر عنها جمهور التراس أهلاوي، خاصة على شبكة الإنترنت.

فقد قامت الآلاف من جماهير النادي المصري بمحاصرة مبنى هيئة قناة السويس بعد صدور العقوبات. وفي بيان أصدره قبل ساعات قليلة، أعلن جروب quot; أولتراس جرين ايجلز'' انسحابه من أمام استاد بورسعيد، ''متهمين المجلس العسكري بإشعال الفتنة وتدبير الأحداث، فيما أعلنوا انسحابهم من أمام بوابات استاد بورسعيدquot;.

وعلى صدر الموقع الإلكتروني لجمهور النادي الأهلي على الشبكة العنكبوتية، نشرت إدارة الموقع مقالاً بعنوان quot;شكراً مسؤولينا المحترمين .. أنتم أخذتم القرار: الكرة في مصر .. بح! quot; ndash; وورد بهذا المقال الذي جاء معبراً عن غضب الجمهور الأهلاوي من عقوبات الجبلاية التي اعتبروها هزيلة للغاية quot; ثقة ما بعدها ثقة كانت تتملك كل المتابعين من أن عقوبة مهزلة بورسعيد ستكون أكثر هزلاً منها، مسؤولون مهزوزون يحكمون بأيد مرتعشة ولا يجيدون سوى فن الموالسة من أجل البقاء على الكرسي بالطريقة التي حفظناها .. امسك العصايا من المنتصفquot;.

وتابع المقال quot; لذلك نؤكد أن ما فعله اتحاد الكرة بقراره الفاشل يمنحنا الحق في الإعلان بشكل واضح أنه لا مجال لعودة أي نشاط كروي في ظل هذه القرارات، كرة القدم في مصر انتهت ما لم يتم تعديل القرار بالشكل العادل الذي يناسب الجريمة القذرة التي حدثت في بورسعيد. لا مجال لأن نجد المصري بين أندية الدوري الممتاز في الموسم القادم، لن نقبل بأقل من أن يختفي النادي المصري من الصورة لمدة ثلاث سنوات على أقل تقدير، أما أي شيء بخلاف ذلك فسنعود لنقطة الصفر. عزيزي اتحاد الكرة المصري .. أنت من فتحت الباب لكي نقولها بكل وضوح: الكرة في مصر .. بح!quot;.

وبينما بدأت تتحدث بعض الأنباء عن أن اتحاد الكرة قرر إغلاق أبوابه يوم الأحد خشية تجمع التراس الأهلي، وتنظيم مسيرة حاشدة أمام مقر الجبلاية للتعبير عن امتعاضهم واستيائهم من عقوبات المجزرة، قام جروب التراس أهلاوي بإصدار بيان بالغ الحدة، قالوا فيه quot; من النهاردة مفيش عقل قولوا علينا بلطجية مدمنين عملاء مجانين إحنا أي حاجة ممكن تقولها بس إحنا هنبقى مجانين عشان الحق يرجع بالقانون أو بدراعنا ولكم حرية الاختيارquot;، وطالبوا بـ quot; بمحاكمة خاصة وعاجلة لكل من شارك في الجريمة سواء دبر لها أو شارك فيها أوnbsp; نفذها مهما كان منصبه أو سلطته و هبوط النادي المصري وتجميد جميع الأنشطة الرياضية لمدة ثلاث سنوات وفي حالة خروج أي فريق للنادي المصري في أي درجة أو مرحلة سنية خارج المدينة لا يلوم أحد إلا نفسه وعدم عودة النشاط الرياضي بالنسبة إلى الدرجة الأولى الممتازة لحين استرجاع حق الشهداء بالكامل، وليس لنا أي علاقة بباقي مسابقات الدوري في الدرجات الأدنى. ولذلك قررنا التواجد من جانبنا أمام اتحاد الكرة الفاسد الجبان الذي تملى عليه القرارات من جهات أعلى شاركت في المجزرة بحجة اللوائح والقوانين والذي أصدر القرارات الهزيلة فقررنا إيقاف أي نشاط لاتحاد الكرة حتى صدور أحكام القصاص والقرارات العادلة لذلك سيبدأ الاعتصام أمام اتحاد الكرة يوم الأحد الموافق 26/3/2012 الساعة 11 صباحاً. وعلى جميع أهالي الشهداء وأفراد المجموعة واولتراس ديفلز وجمهور الأهلي وأحرار مصر وكل من له حق الاستعداد للتواجد والاعتصام حتى يتم تنفيذ المطالبquot;.

ومن جانبه، وصف عضو مجلس إدارة النادي الأهلي، خالد مرتجي، العقوبات التي تم اتخاذها بحق النادي المصري بـ quot;الضعيفة والتي لا ترقى إلى مستوى الأحداثquot;.

nbsp;وأكد في السياق ذاته أن هناك اتجاهاً قوياً الآن داخل النادي من أجل اللجوء إلى الفيفا. كما أبدى العامري فاروق، عضو مجلس إدارة الأهلي، اندهاشه من العقوبات، وسر إصدارها في هذا التوقيت بالذات، قبل ساعات قليلة من سفر الفريق الأول بالنادي إلى إثيوبيا لمواجهة quot;البنquot; في بطولة دوري الأبطال الأفريقي.nbsp;nbsp;nbsp;

وأضاف العامري في تصريحات، أبرزها موقع جماهير النادي الأهلي، أن مجلس إدارة النادي سيقوم بدراسة القرارات بصورة كافية في اجتماع سينعقد بعد غد الاثنين، لوجود حسن حمدي رئيس المجلس مع البعثة في إثيوبيا وبعض الأعضاء خارج البلاد، ومن المتوقع دراسة موقف الأهلي وتحركاته في القضية في اجتماع الاثنين القادم.

الأجواء المشتعلة في محافظة بورسعيد

nbsp;فيما طالب رجب عبد القادر، المدير المالي في نادي المصري، في تصريحات تلفزيونية، المجلس القوي للرياضة بسرعة تعيين مجلس إدارة للنادي البورسعيدي كي يستطيع التحرك من أجل منع العقوبات التي أعلنتها الجبلاية مساء الجمعة ضد المصري.

وبالاتساق مع حالة الغليان التي نجمت فور الإعلان عن عقوبات الجبلاية بشأن المجزرة، اكتظت وسائل الإعلام الاجتماعية، مثل فايسبوك وتويتر، بتعليقات غاية في الحدة من جانب أنصار كلا الفريقين، الأهلي والمصري، للتعبير عن رفضهم التام للعقوبات.

كما علق على تلك التداعيات بعض من الصحافيين والنقاد والعاملين في الوسط الإعلامي، فكتب الصحافي ورئيس تحرير برنامج quot;مساء الأنوارquot; الذي يذاع على فضائية مودرن سبورت، أبو المعاطي ذكي، على صفحته الخاصة على موقع فايسبوك quot; لماذا لا يشتكي الأهلي للفيفا ضعف العقوبات الرياضية التي صدرت ضد النادي المصري ؟nbsp; ولماذا لا يشتكي المسؤولون في المصري للفيفا بدلاً من المسيرات والتظاهرات والاحتجاجات ؟ ولماذا غاب صوت العقل .. ولماذا لا نحتكم للفيفا بدلا من إثارة الفتنة والاعتداء على المنشآت العامة ؟! أتمنى أن يتحلى الجميع بصوت العقل واللجوء للفيفا .. وعقاب المصري أمر طبيعي جدا جدا جدا جدا quot;.

وعلى الموقع ذاته، قال المخرج التلفزيوني الشهير محمد نصر الدين quot; اتحاد الجبلاية ما جبش رجالة .. الجبناء ولعوا مصر بقرارات فلول الكرة ..اللهم إرفع مقتك وغضبك عنا ولا تؤاخذنا بما فعل السفهاء منا quot;. وفي تعقيب له على الأمر ذاته، قال الكاتب التلفزيوني والرياضي طارق رمضان quot; العقوبات الرياضية الموجودة في لائحة الاتحاد لا يوجد فيها تجميد ولا منع من الاشتراك. اقرأ عقوبات لجنة الانضباط وستجد العقوبة، وهي غرامة ومنع الجمهور من حضور المباريات والهبوط للدرجة الأدنى، أما التجميد والمنع فهذا ليس موجودا في لائحة الاتحاد ولا الفيفاquot;.

وفي ظل تصاعد الأحداث، وتزايد وتيرة سخونتها، بعد إعلان العقوبات، أثيرت أنباء غير مؤكدة، أشار إليها الإعلامي أحمد شوبير في برنامجه quot;الكورة مع شوبيرquot;، على قناة مودرن كورة، بخصوص اعتزام اتحاد الكرة التراجع عن تلك العقوبات، نتيجة لتفاقم موجة الغضب التي اندلعت بين جمهوري الأهلي والمصري، خاصة بعد مقتل طفل وإصابة ما يقرب من 50 شخصاً في بورسعيد، وإحالة الملف بأكمله على الفيفا.