قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أثار تقرير نشرته صحيفة "ديلي ستار" البريطانية، حول دخول خورخي مينديز وكيل أعمال النجم الكولومبي جيمس رودريغيز صانع ألعاب ريال مدريد الإسباني، في مفاوضات مع إدارة مانشستر يونايتد الإنكليزي، بشأن إمكانية انتقال موكله إلى الشياطين الحمر في الصيف المقبل، القلق داخل أسوار النادي الملكي؟

وذكرت "ديلي ستار" أن مينديز تحدث مع المسؤولين في نادي مانشستر يونايتد بشأن انتقال رودريغيز إلى ملعب أولد ترافورد، مشيرة إلى أن اللاعب الكولومبي لم يعد سعيداً في ريال مدريد.

وبحسب الصحيفة فإن اللاعب الحاصل على جائزة الحذاء الذهبي في مونديال 2014 في البرازيل، يتطلع إلى الانتقال لناد كبير، وأن مانشستر يونايتد هو النادي المفضل بالنسبة له، خصوصاً بعد استبعاده من التشكيلة الأساسية لكتيبة المدرب رافائيل بينيتيز.

واشار تقرير الصحيفة إلى أن مانشستر يونايتد يريد استغلال زخم النجوم في النادي الملكي وخاصة في مركز جيمس والتفاوض معه بعرض مغر ليكون عنصرا اساسيا في تشكيلة الهولندي لويس فان غال المدير الفني للفريق الإنكليزي.

ولا يبدو رودريغيز راض عن وضعه في الفريق الملكي خلال الأسابيع الأخيرة، فبعد تعافيه من الإصابة، لم يشارك الكولومبي في المباريات إلا لدقائق معدودة، وهو الأمر الذي جعله يغضب من مدربه.

وتأتي هذه التقارير بعد أيام مما كشفته صحيفة "أس" الإسبانية بأن النجم الكولومبي طالب من إدارة النادي الملكي تحسين عقده الحالي ورفع راتبه السنوي ليصل إلى 10 مليون يورو ليتساوى مع زميليه الويلزي غاريث بيل والإسباني سيرجيو راموس.

جدير بالذكر أن رودريغيز قدم مستويات رائعة مع الفريق الملكي منذ انتقاله إليه صيف 2014 قادماً من موناكو الفرنسي مقابل 80 مليون يورو، فخلال موسمه الأول لعب 46 مباراة وسجل 17 هدفاً وساهم بشكل كبير في قيادة الفريق للفوز بكأس السوبر الاوروبية وكأس العالم للأندية، لكن الإصابات المتكررة التي تعرض لها اللاعب هذا الموسم أبعدته عن صفوف الفريق في الكثير من المباريات.

&