قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشفت تقارير صحفية إسبانية عن أن المدرب الإسباني رافائيل بينيتيز المدير الفني الجديد لريال مدريد الإسباني، سيعتمد على خطة اللعب 4-2-3-1 فور استلامه مهمة الإشراف على الفريق الملكي بعد انتهاء العطلة الصيفية.

وذكرت صحيفة "أس" الإسبانية أن بينيتيز سيعتمد على بشكل أساسي على خطة اللعب 4-2-3-1 وهي الطريقة المغايرة تماما لما كان يعتمد عليه المدرب السابق الإيطالي كارلو أنشيلوتي الذي اعتمد على خطة 4-3-3.

واعتمد أنشيلوتي مع الفريق الملكي بشكل رئيس على الثلاثي (بي بي سي) المكون من البرتغالي كريستيانو رونالدو على الجهة اليسرى والويلزي غاريث بيل على الجهة اليمنى والفرنسي كريم بنزيمة كمهاجم صريح.

ووفقا لصحيفة المقربة من النادي الملكي فإن بينيتيز اتخذ قراره في تغيير مركز رونالدو من مركز الجهة اليسرى إلى مركز المهاجم الصريح، حيث جاء هذا القرار من اجل ارضاء غاريث بيل الذي اشتكى لوكيل أعماله من اعتماد انشيلوتي عليه في الجهة اليمنى والتي لا يجيد اللعب فيها.

وأشارت الصحيفة المدريدية إلى أن الفرنسي كريم بنزيمة سيكون المتضرر الاكبر من خطة بينيتيز، اذ سيجد نفسه الخيار الثاني للمدرب الإيطالي الذي سيعتمد على رونالدو كمهاجم صريح وبيل في الجهة اليسرى، مع احتمال الاعتماد على الكولومبي جيمس رودريغيز في الجهة اليمنى.

وذكرت الصحيفة أن بينيتيز سيتحدث قريبا مع النجم البرتغالي ويتشاور معه من اجل إقناعه باللعب في مركز المهاجم الصريح في الموسم المقبل، مشيرة إلى انه سيكون عليه إقناعه باللعب في هذا المركز كونه لي غريبا عليه، حيث سبق له أن لعب كمهاجم حين كان لاعبا في مانشستر يونايتد الإنكليزي.

وسيلعب رونالدو نفس الدور الذي لعبه الأرجنتيني غونزالو هيغواين في نابولي، حيث كان يلعب أمام كل من كاليخون وهامسيك وميرتنز، &وهو المركز الذي تألق فيه المهاجم الأرجنتيني حيث سجل في موسمه 24 هدفا في جميع المسابقات (17 في الدوري الايطالي)، قبل أن تتحسن أرقامه التهديفية هذا الموسم حيث سجل 29 هدفا في جميع المسابقات (18 في الدوري الايطالي).

&