قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لجأ نادي فيورنتينا الإيطالي إلى محكمة التحكيم الرياضي الدولية حيث رفع شكوى لديها حول رفض اللاعب الدولي المصري محمد صلاح تمديد الإعارة لموسم آخر على الرغم من موافقة إدارة تشيلسي الإنكليزي على الصفقة.&

وأفادت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنّ إدارة نادي فيورنتينا قد صعدت الأزمة واتخذت إجراءات قانونية وقدمت شكوى لمحكمة التحكيم الرياضي ضد صلاح ووكيله، بعدم رفض اللاعب المصري العرض المقدم له.

ويرى النادي الإيطالي أنّ محمد صلاح ملزم بالبقاء مع فيورنتينا حتى نهاية موسم 2015-2016، كجزء من اتفاق إعارة اللاعب من فريقه الأصلي، تشيلسي الإنكليزي.

وأشارت ذات الصحيفة البريطانية أنّ صلاح ينتظر الآن عروض من أندية إنتر ميلان وميلان وروما الإيطالية للانتقال إلى أحدها خلال الصيف الجاري، وأنّه قد اتخذ القرار النهائي بعدم الاستمرار مع فيورنتينا.

ومن جهته وصف رامي عباس، محامي اللاعب المصري محمد صلاح، ما يقوم به مسؤولو نادي فيورنتينا ب"المثير للشفقة"، معتبراً أنّ التصعيد الذي يحاول النادي الايطالي القيام به غير قانوني.

وقال عباس، في تصريحات لموقع" فلورنسا" الخاص بجماهير نادي فيورنتينا: "صلاح حالياً لاعب في صفوف تشيلسي وبالتالي فإنّ البيان الذي اصدره نادي فيورنتينا غير منطقي".

وأضاف عباس: "العقد الموقع من قبل الأطراف الثلاثة في يناير الماضي واضح ومن المؤسف جداً أن تجد مسؤولو نادي فيورنتينا يصفون ما يقومون به بالإجراءات القانونية".

واختتم المحامي حديثه قائلاً: "من المؤسف أن يقوم ناد كبير مثل فيورنتينا بمثل هذه التصرفات المثيرة للشفقة وأن يحاول مسؤولوه التهرب من تنفيذ العقود والاتفاقيات، صلاح سيلعب لناد آخر مختلف من حيث المستوى الفني والمستوى الاحترافي".

وكان محمد صلاح قد &تألق بشكل لافت مع فيورنتينا في النصف الثاني من الموسم الماضي وأحرز 6 أهداف في 10 مبارايات ضمن التشكيلة الأساسية للفريق.&

&