قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

وجه البرتغالي كريستيانو رونالدو صفعة الى المشككين بمستواه الحالي، فسجل ثلاثية "هاتريك" قادت ريال مدريد الى الفوز على مضيفه الافيس 4-1 السبت في المرحلة العاشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

ورفع رونالدو، الذي غاب مطلع الموسم بسبب الاصابة، رصيده الى 38 ثلاثية في مختلف المسابقات، وهو رقم قياسي للاعبي الليغا، مقابل 36 لغريمه الارجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة.

لم يخسر ريال مدريد في اخر 26 مباراة في مختلف المسابقات، فرفع رصيده الى 24 نقطة مبتعدا بفارق 3 نقاط عن اشبيلية الذي سقط بفخ التعادل على ارض سبورتينغ خيخون 1-1، ما سمح لاتلتيكو مدريد بالتقدم عليه بفارق الاهداف بعدما تغلب بدوره على ضيفه ملقة 4-2 لكن "لوس روخيبلانكوس" تراجع بعد ساعتين تقريبا الى المركز الثالث بعد الفوز الصعب لبرشلونة حامل اللقب على غرناطة 1-صفر.

وحقق ريال فوزه الرابع على التوالي في مختلف المسابقات في سعيه الى التتويج باللقب الغائب عن خزائنه منذ عام 2012.

ودخل ريال مدريد المباراة منتشيا بفوزه الكبير على مضيفه كولتورال ليونيسا من الدرجة الثالثة 7-1 الاربعاء في دور الـ16 لمسابقة الكأس.

على ملعب "منديتسوروتسا" وامام 19840 متفرجا، فاجأ المضيف تشكيلة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان، فمن عرضية على الجهة اليسرى فشل المدافع الفرنسي رافايل فاران بتشتيتها داخل المنطقة، تابعها البرازيلي ديفرسون مسجلا هدفه الرابع هذا الموسم (7).

وحصل ريال على ركلة جزاء بعد ضربة حرة من الجناح الويلزي غاريث بايل ارتدت من يد مدافعي حائط الصد، تولى رونالدو تسديدها بنجاح ارضية في الزاوية المعاكسة للحارس فرناندو باتشيكو (17).

اخذ رونالدو الامور على عاتقه بعد تسديدة يمينية من خارج المنطقة ارتدت من الدفاع وخدعت الحارس لتسكن زاويته اليسرى (33).

في الشوط الثاني، حصل الـ"دون" على فرصة الثلاثية من ركلة جزاء ثانية، بيد انه اهدرها هذه المرة امام باتشيكو (79)، وهي الرابعة الضائعة له من اصل اخر 8 ركلات.

لكن ريال لم يرضخ، وسجل هدفه الثالث بعد تمريرة طويلة المدى من البرازيلي مارسيلو الى البديل الفارو موراتا بديل الفرنسي كريم بزنيمة والذي لعب كرة ساقطة جميلة من فوق الحارس (84).

وعوض رونالدو ركلته الضائعة، وحقق الهاتريك بتسديدة من داخل المنطقة بعد تمريرة من مارسيلو مسجلا هدفه الخامس في الدوري (88)، ليحسم ريال المواجهة 4-1.

&رافينيا يجنب برشلونة الاحراج&

وعلى ملعب "كامب نو"، عانى برشلونة لتحقيق فوزه الثالث على التوالي والتحضر بشكل جيد للزيارة التي يقوم بها الثلاثاء الى ملعب مانشستر سيتي الانكليزي لمواجهته الثانية مع مدربه السابق جوسيب غوارديولا في الجولة الرابعة من مسابقة دوري ابطال اوروبا (فاز في الجولة السابقة 4-صفر على ملعبه).

وانتظر فريق المدرب لويس انريكي حتى الشوط الثاني ليصل الى شباك غرناطة وذلك بفضل البرازيلي رافينيا الذي عوض افتقاد الثلاثي الضارب الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز ومواطنه نيمار الى الفعالية امام المرمى وسجل هدفه الخامس من اصل ست تسديدات له فقط على المرمى هذا الموسم.

وجاء هدف رافينيا في الدقيقة 49 بتسديدة اكروباتية رائعة بعدما تابع الكرة اثر تسديدة مرتدة من القائم لنيمار.

ويرتدي هذا الفوز اهمية كبرى بالنسبة لبرشلونة ليس لانه يريد التحضر بافضل طريقة للقاء سيتي، بل لانه تنتظره مواجهة صعبة الاحد المقبل في الاندلس ضد اشبيلية الذي عاد بدوره من ارض سبورتينغ خيخون المتواضع بنقطة التعادل 1-1، رافعا رصيده الى 21 نقطة.

سبورتينغ خيخون وإشبيلية

وكان اشبيلية اوقف سلسلة من 22 مباراة خارج ملعبه من دون فوز، عندما اسقط ليغانيس قبل اسبوعين، لكنه استعاد عاداته القديمة وفشل باحراز النقاط خارج ارضه.

وهذه اول تعثر لاشبيلية بعد 5 انتصارات متتالية في مختلف المسابقات.

على ملعب "أل مولينون" وامام 22803 متفرجين، حقق الفريق الاندلسي بداية رائعة عندما منحه الارجنتيني لوسيانو فييتو التقدم مبكرا بعد كرة من الفرنسي وسام بن يدر سجل فيها هدفه الرابع هذا الموسم (4).

سبورتينغ الذي لم يفز في سبع مباريات، رد في الدقيقة 16 عندما سدد موي غوميز كرة على الطائر بعد عرضية من روبرتو كانيا.

وحصل الطرفان بعدها على عدة فرص للتقدم، فسدد الايطالي فرانكو فاسكيز كرة في قائم خيخون، فيما تألق حارس اشبيلية سيرخيو ريكو امام بورخا فيغويرا.

وتعرض الفرنسي سمير نصري لاعب وسط اشبيلية للاصابة بين الشوطين، فاضطر مدربه لاستبداله.

وافتقد اشبيلية لابداع اللاعب الفرنسي المعار من مانشستر سيتي الانكليزي، برغم اقترابه من التسجيل عبر المدافع الفرنسي عادل رامي والارجنتيني غابريال مركادو الذي اصاب القائم.

&اتلتيكو يستعيد توازنه&

واستفاد اتلتيكو مدريد على اكمل وجه من تعثر اشبيلية ليصبح على المسافة ذاتها منه وذلك بعدما استعاد فريق المدرب الارجنتيني دييغو سيميوني توازنه وعوض سقوطه في المرحلة السابقة امام اشبيلية بالذات (صفر-1) وتحضر بافضل طريقة لاستضافة روستوف الروسي الثلاثاء في دوري ابطال اوروبا، وذلك بفوزه على ضيفه ملقة 4-2.

ويدين اتلتيكو بفوزه الى البلجيكي يانيك كاراسكو والفرنسي كيفن غاميرو اللذين تقاسما الاهداف، ليؤكد الاخير بان ملقة ضحيته المفضلة بعدما هز شباكه للمرة السادسة.

وضرب رجال سيميوني باكرا وافتتحوا التسجيل منذ الدقيقة 7 عبر كاراسكو اثر تمريرة من الفرنسي انطوان غريزمان، المتوج بجائزة افضل لاعب في الدوري الاسباني للموسم الماضي.

وعزز غاميرو تقدم نادي العاصمة في الدقيقة 24 مستفيدا من خطأ فادح من المدافع الايفواري باكاري كوني الذي اعاد الكرة برأسه الى داخل المنطقة فحاول اينياسيو كاماتشو ابعادها لكنها وصلت الى المهاجم الفرنسي الذي اودعها الشباك.

وعاد ملقة الذي لم يحقق الفوز في ملعب "فيسنتي كالديرون" منذ نيسان/ابريل 2011 (3-صفر)، الى اجواء اللقاء بعدما قلص الفارق في الدقيقة 31 من ركلة حرة لساندرو راميريس، لكن غاميرو ضرب مجددا واعاد الفارق الى هدفين في الدقيقة 44 بتمريرة رأسية من غريزمان الذي مرر كرتين حاسمتين للمرة الاولى في مباراة واحدة على ملعب فريقه في جميع المسابقات.

وفي بداية الشوط الثاني تعرض اتلتيكو لضربة قاسية بطرد المدافع المونتينيغري ستيفان سافيتش لحصوله على انذارين في غضون 11 دقيقة، ما فتح الباب امام الضيوف لتقليص الفارق مجددا وهذه المرة عبر كاماتشو الذي عوض خطأ الشوط الاول وسجل في شباك الحارس السلوفيني يان اوبلاك من كرة رأسية اثر ركلة ركنية نفذها الاوروغوياني غونزالو "تشوري" كاسترو (64).

وبقي جمهور اتلتيكو على اعصابه حتى الدقيقة 86 عندما منحهم كاراسكو الهدف الرابع اثر تمريرة من الارجنتيني انخل كوريا، مسجلا هدفه السابع لهذا الموسم ثم وجه الحكم الضربة القاضية لملقة برفعه الانذار الثاني بوجه كاماتشو (89).

- ترتيب فرق الصدارة:

1- ريال مدريد & & & & &24 نقطة من 10 مباريات

2- برشلونة & & & & &22 من 10

3- اتلتيكو & & & & &21 من 10

4- اشبيلية & & & & &21 من 10

5- فياريال & & & & & & 19 من 9

&

شاهد أهداف وملخص مباراة إشبيلية وسبورتينغ خيخون&

شاهد أهداف وملخص مباراة ريال مدريد وألافيس

&

شاهد أهداف وملخص مباراة أتليتكو مدريد و ملقة

&

&

شاهد أهداف وملخص مباراة برشلونة وغرناطة

&

&