قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

على خلاف ما يظهر فوق المستطيل الأخضر، أبرز النجم الأوروغوياني لويس سواريز بعضاً من حسه "الإنساني" عقب مباراة فريقه برشلونة في الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعقب نهاية مباراة برشلونة وإشبيلية، أوفى لويس سواريز بوعده لطفل وقام بإهدائه قميصه الخاص علماً أن الطفل الإسباني كان قد أوقف المهاجم الأوروغوياني فور وصوله إلى فندق الإقامة قبل خوض اللقاء وطلب منه الحصول على قميصه.

واعتذر سواريز من الطفل الصغير وقتها بسبب عدم امتلاكه قميصاً آخر لكنه وعده بمنحه القميص الذي سيرتديه عقب نهاية مباراة برشلونة وإشبيلية.

ولم ييأس الطفل، حيث أصر على الحصول على قميص سواريز حيث انتظره في المطار وذّكرّه بوعده الذي قطعه على نفسه في الفندق وقتها أخرج المهاجم الأوروغوياني قميصاً من حقيبته وقام بإهدائه للصغير.

ونجح الفريق الكتالوني في تحقيق فوز ثمين على حساب إشبيلية بهدفين أحرزهما ليونيل ميسي وسواريز مقابل هدف في المباراة التي أقيمت على ملعب الأخير رامون سانشيز بيزخوان ضمن الجولة الحادية عشر من الدوري الإسباني.

وواصل برشلونة مطاردة غريمه ريال مدريد الذي يتربع على عرش الترتيب بفارق نقطتين مع اقتراب المواجهة المرتقبة بينهما في الثالث من ديسمبر المقبل.

شاهد الفيديو:

شاهد الصورة: