قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عاد موقع "فوتبول ليكس" لتسريب الوثائق السرية لعقود نجوم الكرة العالمية مع أنديتهم المختلفة أو مع الشركات المتعاملين معها، وقد اختار هذه المرة اللاعب الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، هداف فريق ريال مدريد الإسباني، ليتطرق لبعض الأمور الخفية المتعلقة بتعاملاته الإعلانية .

وذكر موقع "كونفيدونسيال" الإسباني، استناداً لوثائق سربها موقع "فوتبول ليكس"، أنّ النجم البرتغالي رونالدو يتعامل مع مؤسسة إيرلاندية تدعى " ام أي ام" لتوقيع عقوده الإعلانية مع الماركات العالمية على غرار "نايكي" و أونيليفر" و كونامي، و"تويوتا تايلاند" حيث لجأ مهاجم فريق ريال مدريد إلى جمهورية ايرلاندا التي تتميز بأدنى نسبة ضرائب في منطقة اليورو.
 
وأوضحت صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، في نفس السياق، أنّ جمهورية إيرلندا تتميز بأدنى نسبة ضرائب على المؤسسات في المنطقة (12.5 بالمائة)، فيما كان يفترض بـأن يدفع كريستيانو رونالدو في إسبانيا 43.5% كضرائب عن العقود المذكورة .
 
ولفتت ذات الصحيفة الكاتالونية أنّ شركة "ام أي ام" الأيرلندية قد تأسست عام 2004 ويرأسها رجل أعمال يدعى آندي كوين، ولا توجد علاقة واضحة بينه وبين رونالدو الذي وقع اتفاقاً مع الشركة عام 2012.
 
وقد علّق خورخي مينديز، وكيل أعمال رونالدو، على ما كشفه موقع "فوتبول ليكس" بأنّ كريستيانو يتعامل مع السلطات الضريبية بكل شفافية.
 
وأوضح مينديز، في تصريحات لـ"كونفيدونسيال" قائلاً: "رونالدو على بينة من كل الالتزامات الضريبية منذ بداية مسيرته، ولمصالح الضرائب الإسبانية أن تشهد بذلك، كما كل البلدان التي أقام بها".
 
وأضاف بقوله : "إدارة حقوق الصور عبر شركات مقراتها في الخارج صارت عادة جارية في عالم كرة القدم. وأعتقد أن مصالح الضرائب يقظة بهذا الشأن"،مشيراً في ذلك إلى الملاحقات القضائية الأخيرة بحق الأرجنتيني ليونيل ميسي ومواطنه خافيير ماسكيرانو، نجمى نادي برشلونة ، والكاميروني صامويل ايتو، اللاعب السابق لفريقي ملقة وبرشلونة.