قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

حطم الحارس الدولي الإيطالي جيانلويجي بوفون الرقم القياسي كأكثر حارس حافظ على نظافة شباكه في الدوري الإيطالي لكرة القدم بمناسبة المباراة التي جمعت فريقه يوفنتوس، الأحد، مع نادي تورينو.

وبعد أكثر من 20 سنة دافع فيها بوفون عن مرمى بارما، يوفنتوس والمنتخب الإيطالي قرر الحارس المخضرم البالغ حالياً 38 عاماً التعبير عن علاقته بالمرمى والشبكة، فكتب رسالة مفتوحة إلى الخشبات الثلاث.
وعبر حسابه الشخصي في موقع فيسبوك كتب بوفون "كان عمري 12 عاماً عندما أدرت ظهري لك، نسيت الماضي من أجل مستقبل آمن وكان خيار القلب والغريزة، منذ اليوم الذي توقفت فيه عن البحث عن هز شباكك بدأت أحبك وأريد حمايتك وأن أكون الخط الأول والأخير في الدفاع عنك".
وأضاف بوفون :"لقد عاهدت نفسي على القيام بكل شيء للدفاع عنك ومع كل فشل في حمايتك كنت أشعر بألمٍ كبير، نحن متعاكسان لكننا نكمل بعضنا البعض، مثل الشمس والقمر، مجبران على العيش معاً طوال الحياة دون أي اتصال مباشر".
وتابع بوفون بحسه الشعري و العاطفي وببلاغة فاجأت كل من قرأ الخطاب:"طوال 25 عاماً أقسمت على حمايتك وأن أكون درعك أمام الأعداء، كان ذلك يهمني أكثر من ذاتي وصحتي، في كل مرة كنت أدير وجهي فيها لك كنت أرى خيبة الأمل في نظراتك لي وأشعر بالذنب".
وأكمل الحارس المخضرم كان عمري 12 عامًا عندما أدرت ظهري لك وسأستمر في ذلك طالما أن قدماي تساعداني على ذلك وطالما أن قلبي يدق".