قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 حقق نادي ليستر سيتي أرقاما فنية مذهلة هذا الموسم تؤكد جدارته وأحقيته بتصدره للترتيب العام للدوري الإنكليزي الممتاز وأقترابه خطوة نحو إحرازه درع البطولة لأول مرة ، بالإضافة إلى ترجمته لعلو كعبه على بقية الفرق المنافسة بما فيها أندية " البيغ فور " التي لم تنفع أموالها أو  نجومها في إيقاف زحف الثعالب بقيادة المحارب الجزائري رياض محرز .

و تزامنا مع فوز الفريق بمباراة كريستال بالاس ضمن الجولة الـ 31 من الموسم ، فقد  نشرت شبكة  "سكاي سبورت" البريطانية تقريرا استعرضت فيه الأرقام التي حققها ليستر سيتي حتى الآن.
 
1- ليستر سيتي بقيادة مدربه الإيطالي كلاوديو رانييري قام بتغيير تشكيلته الأساسية التي بدأ بها المباريات الـ 31 فقط خلال 25 مرة ، وهو اقل اندية البريميرليغ تغييرا لتشكيلته الأساسية تطبيقا لقاعدة الحفاظ على نفس التشكيل الذي يحقق الانتصار.
 
2- ليستر سيتي هو ثاني أفضل فريق بعد إيفرتون من حيث نسبة النجاح في التسديد على مرمى المنافسين بنسبة 17% .
 
3- لم يتلقى مرمى ليستر سيتي خلال المباريات الـ الأخيرة في الدوري الإنكليزي سوى ستة أهداف و هو رقم يؤكد صلابة دفاعه بقيادة المخضرم الألماني روبيرت هوث و الحارس كاسبر شمايكل .
 
4- استفاد ليستر سيتي خلال 31 جولة من عشر ركلات جزاء سجل منها ثمانية ، وهو  ثالث افضل فريق يترجم ركلات الجزاء إلى أهداف بعدما اهدر ركلتين فقط.
 
5- الانتصار على كريستال بالاس في ملعب الأخير هو الانتصار العاشر لنادي ليستر سيتي خارج قواعده هذا الموسم ، وهو بذلك يعتبر ثاني فريق يسجل انتصارات أكثر خارج أرضه .
 
6- اهداف الدولي الجزائري رياض محرز الـ 16 التي سجلها جلبت أكبر رصيد من النقاط لفريقه حيث ساهمت في جلب 20 نقطة من خلال إدراكه للتعادل أو إحرازه هدف الفوز  ، وياتي بعده الإنكليزي جيمي فاردي الذي ساهمت أهدافه في حصد 16 نقطة.
 
7- الجزائري رياض محرز هو أفضل هداف للدوري الإنكليزي الممتاز هذا الموسم بإحتساب الأهداف المسجلة خارج القواعد ، حيث سجل محرز لفريقه ليستر سيتي 12 هدفا و هو رقم لم يصله اي مهاجم من الأسماء الكبيرة التي تنشط في البريمير ليغ.
 
8- يعتبر الجزائري رياض محرز الأفضل و الاقوى باحتساب عدد الأهداف المسجلة و عدد التمريرات بعدما سجل 16 هدفا و صنع 11 هدفا ، ليصل الرقم إلى 27 هدفا ، وهو رقم لم يسجله أي لاعب في الدوري الإنكليزي ، كما انه رقم لم يسجله أي لاعب خط وسط في الدوريات الأوروبية الخمسة الكبرى هذا الموسم.
 
9- حصد ليستر سيتي 66 نقطة بعد مرور 31 جولة متجاوزا رصيده في الموسم المنصرم في نفس الجولة بـ 41 نقطة ، و هو رقم يؤكد المنحنى الصاروخي لنتائج الفريق الإيجابية .
 
10- يحتل ليستر سيتي المركز الثامن عشر من حيث نسبة الاستحواذ على الكرة في المباريات و المركز العشرين من حيث عدد التمريرات غير انه يحتل المركز الأول كأفضل خط هجوم بعدما سجل 54 هدفا حتى الجولة الـ 31 .
 
11- نجح ليستر سيتي في تحقيق 13 انتصار بنتيجة هدف مقابل لاشىء ، و هو الفريق الوحيد الأكثر فوزا بهذه النتيجة مما يؤكد قدرة الفريق على الحفاظ على تقدمه ، ولو بهدف وحيد  ، كما يؤكد قدرته أيضا على خطف النقاط الثلاث للمباريات بهدف قاتل في الأوقات المتأخرة للمباريات و عدم يأس لاعبيه  من الفوز.
 
12- الحارس كاسبر شمايكل و اللاعب ويس مورجان لعب كل منهما 2790 دقيقة  ، وهو اجمالي المدة الزمنية التي لعبها ليستر سيتي في مبارياته الـ 31 ، و هما إلى جانب خمسة لاعبين اخرين فقط ممن حققوا هذا الرقم الزمني هذا الموسم.