قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكد النجم الإيطالي المشاكس ماريو بالوتيلي أنه يريد البقاء في صفوف فريقه الحالي ميلان، وأنه لا يرغب في العودة إلى صفوف فريقه السابق ليفربول الإنكليزي، مشيرا في الوقت نفسه إلى أنه سيبذل قصارى جهده لإثبات أحقيته للعب في صفوف ميلان والمنتخب الإيطالي.

وكانت وسائل الإعلام الإيطالية قد تكهنت برحيل المهاجم الإيطالي عن صفوف ميلان في نهاية الموسم الحالي، بسبب المستوى المتواضع الذي ظهر فيه اللاعب، مشيرة إلى أن مباراة سامبدوريا كانت فرصته الأخيرة لكنه فشل في استغلالها وظهر بمستوى سيء.

وقال بالوتيلي في تصريحات لشبكة "ميدياست بريميوم": "أريد البقاء في ميلان، لم أكن سعيدا في ليفربول، لا أريد العودة إلى هناك مرة أخرى".

وأضاف: "كل ما أريده هو البقاء مع الروسونيري، لقد قدمت أداءً جيدا في آخر مباراتين، أمامي 6 مباريات أخرى لإثبات نفسي".

وتابع مازحا: "أشعر بأني في حالة جيدة جسديا كما أنني مرتاح، بالإضافة إلى أن ميلان يملك المال".

وعن رحيل المدرب الصربي سينيسا ميهايلوفيتش وتعين بروكي قال بالوتيلي: رحيل سينيسا أدهشني للغاية فقد كان يؤدي بشكل رائع مع المجموعة المتواجدة حاليا لكن القرار صدر من إدارة النادي وهذه هي كرة القدم، اللاعبون بدأوا بالتأقلم مع أسلوب بروكي وأنا أملك علاقة طيبة معه".