قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حظي المدرب الإيطالي كلاوديو رانييري المدير الفني لفريق ليستر سيتي بتكريم خاص من ناديه السابق تشيلسي، على الإنجاز الذي حققه بقيادة ليستر سيتي إلى لقبه البريميرليغ للمرة الأولى في تاريخه.

وعاد رانييري إلى ملعب ستامفورد بريدج يوم الأحد، لمواجهة فريقه السابق تشيلسي في المرحلة الثامنة والثلاثين الاخيرة من الدوري الإنكليزي، وتلقى استقبالا حافلا من رئيسه السابق الملياردير الروسي رومان أبراموفيتش الذي بدا سعيدا ووصفه "بالبطل".

وحظي رانييري وباقي لاعبيه بممر شرفي أثناء دخولهم أرضية ملعب ستامفورد بريدج، من قبل لاعبي فريق تشيلسي، قبل انطلاق المباراة، وسط تصفيقات حارة من أكثر من 41 متفرجا من بينهم مالك تشيلسي رومان أبراموفيتش.

كما ونال المدرب طبقا فضيا من الإيطالي كارلو كوديتشيني حارس تشيلسي السابق.

وكان رانييري يحظى بشعبية لدى جماهير تشيلسي بعدما احتل مع الفريق المركز الثاني في الدوري وبلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا تحت قيادة أبراموفيتش، قبل أن يتحلى بدبلوماسية كبيرة ويقود ليستر للتعادل 1-1 مع البطل السابق.

وردا على سؤال حول ما قاله أبراموفيتش حينما التقاه، ابتسم رانييري وقال: "مرحبا بالبطل.. أهلا بك".

وأكد رانييري أن المباراة كانت مفعمة بالمشاعر لأنه تذكر كيف كانت شعبيته بين الجماهير خلال أربع سنوات قضاها في النادي اللندني بعدما قال المشجعون: "هناك رانييري واحد فقط".

وقال رانييري: "كان الاستقبال رائعا من الجميع بداية من أبراموفيتش إلى كل مشجعي فريقي وكل مشجعي تشيلسي. كانت لحظة رائعة بالنسبة لي".

شاهد الفيديو :&